Accessibility links

​سورية.. المعارضة تنسحب من كسب والنظام يعلن سيطرته عليها


مقاتلون من المعارضة المسلحة عند معبر كسب الحدودي مع تركيا في منطقة اللاذقية

مقاتلون من المعارضة المسلحة عند معبر كسب الحدودي مع تركيا في منطقة اللاذقية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بانسحاب معظم مقاتلي المعارضة السورية المسلحة من بلدة كسب في ريف اللاذقية صباح الأحد، في وقت أشار فيه التلفزيون السوري إلى سيطرته على المدينة.

وقال المرصد إن "مقاتلي جبهة النصرة التابعة للقاعدة والكتائب الإسلامية المتحالفة معها انسحبوا من كسب باتجاه جبل الأكراد في وقت تقدمت فيه القوات الحكومية ولم يبق منهم إلا بعض المقاتلين".

وأضاف أن "القوات النظامية أرسلت دبابات إلى القرى المجاورة لبلدة كسب، ما يعني احتمال قرب استعادة هذه البلدة".

وأوضح أن القوات النظامية، قصفت في وقت متأخر من مساء السبت مناطق في بلدة سلمى دون أن ترد معلومات عن سقوط ضحايا، كما دارت اشتباكات عنيفة منذ بعد منتصف ليل السبت الأحد في بلدة كسب وقرية السمرا بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة ومقاتلي الكتائب الإسلامية من جهة أخرى، قبل أن تنسحب غالبية قوات المعارضة وتسيطر القوات النظامية على المدينة.

ويأتي هذا الانسحاب بعد أن سيطرت القوات النظامية والمجموعات المسلحة الموالية لها على بلدة النبعين الحدودية المجاورة لكسب.

وأكد التلفزيون السوري هذه الأنباء، مشيرا إلى أن الجيش استعاد السيطرة على مدينة كسب الحدودية مع تركيا في محافظة اللاذقية بعد أشهر من سيطرة مقاتلي المعارضة على هذه المدينة التي تسكنها غالبية أرمنية، حسبما أفاد التلفزيون السوري الأحد.

وذكر التلفزيون الرسمي في شريط إخباري عاجل أن "وحدات من الجيش العربي السوري وبالتعاون مع الدفاع الوطني يعيد الأمن والاستقرار إلى مدينة كسب بريف اللاذقية".


المصدر: راديو سوا/ وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG