Accessibility links

بايدن يدعو إلى إطلاق سراح الرهائن الأتراك في العراق 'فورا'


نائب الرئيس الأميركي جو بايدن

نائب الرئيس الأميركي جو بايدن

أعلن نائب الرئيس الأميركي جو بايدن بعد اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن الولايات المتحدة دعت إلى إطلاق سراح المواطنين الأتراك الذين خطفوا من القنصلية التركية في الموصل بالعراق "فورا".

وبحسب ما وجاء في بيان للبيت الابيض أن "نائب الرئيس أشار إلى أن الولايات المتحدة تدين الأعمال التي يقوم بها مقاتلو الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) وهي تدعو إلى عودة الطاقم والعائلات التركية بكل أمان فورا".

وأضاف بايدن أ واشنطن تدعم "الإجراءات التي اتخذها العراقيون وقوات الأمن الكردية للعمل معا من أجل التصدي لتهديد داعش".

وأبلغ بايدن أيضا رئيس الوزراء التركي أن الولايات المتحدة "مستعدة لدعم الأعمال التي تقوم بها تركيا من أجل عودة مواطنيها بكل أمان" وأنها تبقى "على اتصال وثيق مع الحكومتين التركية والعراقية من أجل ايجاد حل للوضع" في العراق.

بان كي مون يطالب أيضا

وعلى خط مواز، طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بإطلاق سراح المواطنين الأتراك الذين احتجزوا في القنصلية التركية في الموصل فورا وبدون شروط.

وندد بان بقوة باحتجاز الرهائن في القنصلية التركية في مدينة الموصل بشمال العراق.

وقال المتحدث باسمه ستيفان دوياريك إن بان "ذكر بمبدأ عدم انتهاك المباني القنصلية ودعا إلى إطلاق سراح جميع الأشخاص المختطفين فورا وبدون شروط والحفاظ على أمنهم".

ودعا الأمين العام أيضا الأسرة الدولية إلى "توجيه رسالة واضحة تؤكد أن الاعمال الارهابية غير مقبولة وأن منفذيها سيدفعون الثمن".

تركيا والحلف الأطلسي

وفي سياق متصل، أبلغت تركيا الحلف الأطلسي بوضع الرهائن، بحسب مصادر دبلوماسية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر دبلوماسي قوله إثر اجتماع عقد في مقر الحلف في بروكسل إن هدفه كان "اطلاع الحلفاء على الوضع"، لافتا إلى أن "ممثل تركيا لم يطلب شيئا من الدول الحليفة".

وكانت تركيا قد طلبت أن يعقد هذا الاجتماع لسفراء الدول الـ28 الأعضاء في الحلف "هذا المساء"، وفق ما أعلن في وقت سابق مسؤول في الأطلسي رفض كشف هويته.

يشار إلى أن جهاديين من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) استولوا على القنصلية التركية في الموصل الأربعاء وأخذوا الدبلوماسيين وطاقمها وجنود من القوة الخاصة وثلاثة أطفال كرهائن.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG