Accessibility links

هواتف نقالة للغش في امتحانات البكالوريا في تونس


طالبة تونسية تجتاز امتحان البكالوريا

طالبة تونسية تجتاز امتحان البكالوريا

أصدرت النيابة العامة مذكرات توقيف بحق أكثر من 20 تونسيا بتهمة الغش بالهواتف الجوالة في امتحان البكالوريا (الثانوية العامة)، حسبما أعلنت الأربعاء مصادر قضائية.

ويأتي ذلك في وقت اعتبرت فيه نقابة التعليم الثانوي أن امتحان البكالوريا لهذا العام "فقد مصداقيته" بسبب الغش خصوصا، في حين لوحت السلطات بعدم التسامح مع عمليات الغش التي يواجه مرتكبوها عقوبات قانونية قد تصل إلى السجن ثلاث سنوات نافذة.

وقال الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية في ولاية منوبة (شمال) وليد مفتاح إن النيابة العامة أصدرت مذكرات توقيف ضد 20 شخصا بينهم ثلاثة تلاميذ يجتازون امتحان البكالوريا، بعد ضبطهم متلبسين بالغش في الامتحان بواسطة الهواتف الجوالة.

التكنولوجيا في خدمة الغش

وأوضح وليد مفتاح أن "تلميذا كان يجتاز البكالوريا غادر قاعة الامتحان بشكل نهائي بعد ساعة من توزيع أوراق الامتحان وسربها إلى مجموعة أشخاص بينهم طلاب بالجامعة، فقاموا بالإجابة على الامتحان وشرعوا في إملاء نتيجته عبر الهاتف الجوال على طالبين داخل قاعة الامتحان".

وقال الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بولاية أريانة (شمال) بلحسن بن عمر إن النيابة العامة أصدرت في قضية مماثلة مذكرات توقيف بحق ثلاثة أشخاص تورطوا في مساعدة تلميذ يجتاز البكالوريا على الغش في الامتحان باستعمال الهاتف الجوال.

وأعلنت وسائل إعلام محلية أن النيابة العامة في ولاية الكاف (شمال غرب) أصدرت مذكرات توقيف بحق خمسة أشخاص بينهم تلميذان يجتازان البكالوريا بتهمة استعمال الهواتف الجوالة للغش في الامتحان.

وأوردت وسائل إعلام محلية أن التلاميذ المتورطين في عمليات الغش يستعملون هواتف جوالة ذات سماعات لاسلكية.

ويجتاز أكثر من 140 ألف تونسي هذا العام امتحان البكالوريا هذا العام، حسب إحصاءات وزارة التربية.


المصدر: خدمة دنيا
XS
SM
MD
LG