Accessibility links

logo-print

المتحدث باسم حفتر: لا هدنة مع المتشددين


التوترات الأمنية متواصلة في ليبيا

التوترات الأمنية متواصلة في ليبيا

نفى المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الليبي الذي يقوده اللواء المتقاعد خليفة حفتر، الموافقة على اتفاق لوقف إطلاق النار مع من يصفونهم بالميلشيات الإسلامية المتشددة في البلاد.

وقال اللواء محمد حجازي في لقاء مع "راديو سوا" إنه جرى لقاء مع حكماء ومشايخ ليبيا دون أن يكون هناك أي اتفاق على هدنة أو وقف لإطلاق النار.

وأكد حجازي أن المعركة مستمرة، بل إنها أشد ضراوة من السابق.

وأوضح في هذا الصدد أنه "لا يمكن التفاوض مع من يقطعون رؤوس أبنائنا ويقتلون وينكلون".

وأفاد حجازي بأن القيادة العامة للجيش الليبي وضعت 14 شرطا للدروع المسلحة لوقف إطلاق النار، منها تسليم هذه الجماعات لكل أسلحتها وإخلاء معسكرات الجيش التي تحتلها وتسليم المتورطين في جرائم القتل.

ونفى المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الليبي وجود قوات جزائرية ضمن القوات الموالية لحفتر، لكنه رحب بالتعاون مع دول الجوار في عملية الكرامة التي أطقتها القيادة العامة منذ حوالي ثلاثة أسابيع.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG