Accessibility links

بوتين ينفي شن حرب على حريات الانترنت


 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

نفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء شن حرب على حريات الانترنت وقال إن القيود التي فرضتها روسيا تهدف أساسا إلى حماية الاطفال من المحتوى غير اللائق.

وأصدرت روسيا تشريعا يحظر المواقع التي تتضمن مواد إباحية خاصة بالأطفال أو مواد مرتبطة بالمخدرات او التطرف أو تدافع عن الانتحار لحماية الاطفال. لكن بعض المنتقدين يقولون إن القانون يفتح الباب أمام فرض قيود على محتوى أوسع.

وتحركت الحكومة أيضا ضد مواقع التدوين وهي من الوسائل الإعلامية القليلة التي لا تزال خارج سيطرة الكرملين. ووقع بوتين قانونا الشهر الماضي يطلب من مواقع الانترنت التي تجتذب أكثر من ثلاثة آلاف زيارة يوميا أن تسجل اسماءها لدى هيئة لمراقبة الاتصالات.

وذكر تقرير أصدرته مؤسسة (كوم سكور) عام 2013 أنه يوجد في روسيا 61 مليون مستخدم للأنترنت مما يجعلها صاحبة أسرع معدل نمو في أوروبا في هذا المجال.

وينفي الكرملين مزاعم فرض رقابة أو ضغط على وسائل الإعلام ومستخدمي الانترنت ويقول إن الروس لهم الحق في التعبير عن آرائهم وتنظيم احتجاجات.

ويقول بوتين الذي يصف الانترنت بأنه مشروع للمخابرات المركزية الأمريكية إن بعض التنظيمات لا غنى عنها.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG