Accessibility links

logo-print

تنافس عربي على جائزة مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية


مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية

مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية

تتنافس أفلام عربية عدة على جوائز الدورة 17 لمهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية الروائية القصيرة الذي يختتم أعماله الأحد بعد خمسة أيام من العروض.

ومن أبرز هذه الأعمال فيلم "أرق" للمخرجة اللبنانية ديالا قشمر الفائز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة بمهرجان دبي السينمائي وهذا جانب من افتتاح الفيلم:

ويصور الفيلم مجموعة من شبان الشوارع في حي شعبي في بيروت تكشف من ورائهم المخرجة الواقع الاجتماعي والسياسي اللبناني والافاق المقلقة للمستقبل بسبب تجذر الطائفية والصراعات السياسية في مصر.

ومن الأعمال المشاركة في المنافسة الفيلم الأردني "حبيبي بيستناني عند البحر" للمخرجة ميس دروزة وهذا الشريط الدعائي له:

وتدور قصته في إطار رومنسي عن فتاة فلسطينية لم تتح لها فرصة العودة إلى أرضها سوى عن طريق كتاب لصديق لها توفي غرقا.

ويؤكد الفيلم على استمرار النضال لإقامة دولة للفلسطينيين على أرضهم.
ومن بين الأعمال المشاركة التي لا تحظى بفرص كبيرة للفوز بحسب النقاد، فيلم "طرق القاهرة" لشريف القشطة الذي يتناول أزمات السير في العاصمة المصرية قبل "ثورة 25 يناير" 2011.

وتواجه هذه الأفلام منافسة قوية من بعض الأفلام من دول أخرى مثل الفيلم القبرصي اليوناني "قسمت" للمخرجة نينا ماريا باسكاليدو والذي يتطرق لهيمنة الدراما التركية على منطقة الشرق الأوسط وتأثيرها على مستقبل المنطقة والصراع فيها، خصوصا لكون الدراما التركية تشكل أحد الأسلحة التي يمتد من خلالها النفوذ التركي في المنطقة.

وستعلن لجنة التحكيم الدولية التي غاب رئيسها المخرج السوري محمد ملص، نتائج هذه المنافسات مساء الأحد في حفل الختام الذي يقام في قصر الثقافة بمدينة الإسماعيلية شمال شرق مصر إلى جانب إعلان جوائز المسابقات الأخرى من قبل لجان التحكيم المختلفة.

يذكر أن المهرجان خصص أمسيات لتكريم محمد ملص وإعلان تضامن الحركة الفنية المصرية معه.

كما تم تكريم المخرج المصري علي الغزولي وكاتبة السيناريو الراحلة نادين شمس التي توفيت جراء خطأ طبي من جانب طبيب في مستشفى مصرية.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG