Accessibility links

​نجوم لن تسطع في مونديال البرازيل


لاعب المنتخب الفرنسي فرانك ريبيريه

لاعب المنتخب الفرنسي فرانك ريبيريه

على بعد أيام قليلة من انطلاق منافسات كأس العالم البرازيل 2014، باتت إصابة لاعبي المنتخبات المشاركة شبحا يخيم على يوميات أكبر عرس رياضي عالمي.

ويعد منتخب ألمانيا لكرة القدم أحدث المنتخبات التي تلقت صفعة غياب ألمع نجومها عن نهائيات المونديال التي تتطلق الخميس المقبل.

يتعلق الأمر بالمهاجم ونجم فريق بروسيا دورتموند ماركو رويس الذي أصيب على مستوى الكاحل في المباراة الودية التي فازت فيها ألمانيا على أرمينيا.

وأكدت الفحوصات الطبية إصابة رويس بتمزق جزئي في أربطة الكاحل الأيسر، وذكر الاتحاد الألماني على موقعه الرسمي أن رويس سيغيب عن النهائيات وسيحتاج بين ستة وسبعة أسابيع للتعافي.

وسيحل بدلا منه رويس لاعب فريق سمبدوريا الإيطالي شكودران مصطفي.

ومن أهم النجوم الذين ستحرم الإصابة منتخباتها ومعها الجماهير من الاستمتاع بمهاراتها الفنية في المونديال هناك المهاجم الفرنسي وصانع ألعاب بايرن ميونيخ الألماني فرانك ريبيري المصاب على مستوى الظهر، وستفتقد فرنسا أيضا لخدمات لاعب ليون كليمان غرينيه الذي يعاني على مستوى الفخذ.

وعلى مدى أسبوع واحد فقط اهتزت الأوساط الكروية لإصابات مفاجئة حالت دون سفر لاعبي عدد من المنتخبات إلى البرازيل.

فكولومبيا سترحل من دون لاعب فريق موناكو الفرنسي راداميل فالكاو الذي أصيب في ركبته، بينما إيطاليا وغانا والمكسيك ستحرم على التوالي من جيري أكامينكو وريكاردو مونتوليفو ولويس مونتيس الذين أصيبوا بكسور على مستوى الساق والكاحل.

المصدر: قناة الحرة/ وكالات
XS
SM
MD
LG