Accessibility links

الأمم المتحدة تحث سورية على تسليم آخر أسلحتها الكيميائية


سيغريد كاغ

سيغريد كاغ

جددت منسقة الأمم المتحدة لتفكيك الترسانة الكيميائية السورية سيغريد كاغ الأربعاء دعوة النظام السوري إلى تسليم آخر مستوعبات الأسلحة الكيميائية لديه.

وأوضحت كاغ في مؤتمر صحافي بمقر الامم المتحدة في نيويورك أن نحو 7.2 في المئة من ترسانة الأسلحة الكيميائية السورية لا تزال في سورية.

وفيما تقول السلطات السورية إن المواد السامة موجودة في موقع واحد لكن نقلها غير ممكن لأسباب أمنية، دعت كاغ الدول الأعضاء في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى استخدام نفوذها لضمان التسليم الفوري لآخر الأسلحة الكيميائية، موضحة أنها ستعود إلى دمشق خلال أيام.

وشددت كاغ على أن استمرار الدول الأعضاء في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في الضغط على دمشق هو أمر "رئيسي".

يشار إلى أنه بموجب اتفاق روسي أميركي في أيلول/سبتمبر 2013 صادقت عليه الأمم المتحدة، على سورية أن تدمر كامل ترسانتها الكيميائية في موعد أقصاه 30 حزيران/يونيو الجاري.

لكن عملية النقل شهدت تأخيرا ولم تلتزم دمشق العديد من المهل مع استمرار النزاع السوري منذ ثلاثة أعوام.

وفي نهاية أيار/مايو، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية ستواصل عملها ما بعد 30 حزيران/يونيو 2014 لفترة محدودة.

المصدر: وكالات‏
XS
SM
MD
LG