Accessibility links

logo-print

عبده والساهر وتيمبرليك يلتقون في مهرجان موازين الغنائي المغربي


جمهور مهرجان موازين في العاصمة المغربية الرباط يحيي الفنان محمد عساف

جمهور مهرجان موازين في العاصمة المغربية الرباط يحيي الفنان محمد عساف

ينضم بعض من أشهر نجوم الغناء العربي مثل السعودي محمد عبده إلى مغنيين غربيين مشاهير منهم الأميركي جاستن تيمبرليك والبلجيكي ستروماي وموسيقيين أفارقة في مهرجان موازين الغنائي الذي ينطلق في المغرب يوم الجمعة.

وعلى مدار أكثر من أسبوع سوف يكون جمهور المهرجان في نسخته الثالثة عشرة على موعد مع مغنيين عرب آخرين يحظون بشهرة كبيرة منهم نانسي عجرم وكارول سماحة ومواطنهما اللبناني وائل جسار.

وينضم إليهم العراقي كاظم الساهر ونوال الكويتية والمغربية سعيدة شرف في المهرجان الذي يمتد على مدار تسعة أيام ويختتم في السابع من حزيران/ يونيو المقبل.

وقال عزيز دالكي المدير الفني للمهرجان إن موازين مثل كل دورة يطرح تحديات وتوقعات أفضل من سابقاتها.

وأضاف "الشيء الجميل في هذه الدورة حضور كل من مغني البوب الأميركي جاستن تيمبرليك والبلجيكي ستروماي وسبق لهما الحصول على جوائز عالمية."

ومن ضمن الفنانين الغربيين أيضا فريق "كول آند غانج" والمغنيين ريكي مارتن من بويرتوريكو والأميركية إليشيا كيز ومواطنها جيسون ديرولو.

وهذا الشريط الدعائي لمهرجان موازين الذي نشره الموقع الرسمي على موقعه:

وتقام العروض في مدينتي الرباط وجارتها سلا بالإضافة إلى عروض فنية في الشوارع الرئيسية للعاصمة.

وأكد المدير الفني للمهرجان أن "مشاركة فنانين في مهرجان موازين أكثر من مرة ليس فيه من تكرار طالما أن لديهم دائما الجديد ليمتعون به جمهورهم."

وسوف يكون عشاق موسيقى البلد المضيف على موعد مع 35 عرضا فنيا مختلفا بما في ذلك الموسيقى المغربية اليهودية الشعبية.

كما تحضر الموسيقى الأفريقية في هذه الدورة بقوة إذ من المتوقع أن يتألق الجنوب أفريقي هيو ماسيكيلا أحد رواد موسيقى الجاز في القارة الأفريقية وعازف الجيتار الغاني ايبو تايلور.

وينضم إليهم أيضا عازف الساكسفون الكاميروني مانو ديبانجو الذي سبق له العزف مع نجوم للغناء مثل بوب مارلي.

وهذا شريط فيديو يظهر بعضا من مقتطفات الموسم السابق للمهرجان:


المصدر: رويترز
XS
SM
MD
LG