Accessibility links

logo-print

خبراء صحة: السجائر الإلكترونية من أهم ابتكارات القرن الـ21


رجل يدخن سيجارة إلكترونية

رجل يدخن سيجارة إلكترونية

ينبغي على منظمة الصحة العالمية أن تشجع استهلاك السجائر الإلكترونية بدلا من السعي إلى الحد منه بغية تخفيف الأضرار الناجمة عن التدخين، حسب فريق دولي من الأطباء والخبراء.

فقد دعا نحو 50 متخصصا في الأمراض المرتبطة بالتدخين والسرطان وحالات الإدمان، مارغرت تشان المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية إلى "إطلاق العنان" للسجائر الإلكترونية ومنتجات التبغ بلا دخان.

وشرح الفريق في رسالة تلقت وكالة الصحافة الفرنسية نسخة منها أن "قدرة هذه المنتجات... على تخفيض الأمراض الناجمة عن إدمان التبغ كبيرة جدا. وهي قد تكون من أهم ابتكارات القرن الـ21 في مجال الصحة".

واعتبر الخبراء الصحيون الذين يضمون في صفوفهم طبيب أمراض السرطان أومبيرتو فيرونيزي وزير الصحة السابق في إيطاليا والفرنسي ميشيل كازاتشكين المدير السابق للصندوق العالمي لمكافحة الأيدز أن "حظر الإعلانات المروجة للسجائر الإلكترونية وغيرها من بدائل النيكوتين المنخفضة المخاطر" غير مجد.

ويدخن اليوم نحو 1.3 مليون شخص. وحسب منظمة الصحة العالمية، من المتوقع أن يتسبب استهلاك التبغ بوفاة مليار شخص "وفاة مبكرة كان من الممكن تفاديها" في القرن الـ21.

ولا تزال هذه المنظمة التابعة للأمم المتحدة التي تتخذ في جنيف مقرا لها تبدي تحفظات إزاء استهلاك السجائر الإلكترونية التي لم تثبت بعد فعاليتها في مساعدة المدخن على الإقلاع عن التدخين.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية/ خدمة دنيا
XS
SM
MD
LG