Accessibility links

مصر.. حملة صباحي تسحب مندوبيها من جميع اللجان الانتخابية


ناخبة تغمس إصبعها في الحبر عقب الإدلاء بصوتها

ناخبة تغمس إصبعها في الحبر عقب الإدلاء بصوتها

أعلنت الحملة الرسمية للمرشح الرئاسي المصري حمدين صباحي سحب جميع مندوبيها من جميع اللجان على مستوى الجمهورية في اليوم الثالث من الانتخابات، وذلك دون أن توضح أسباب ذلك.

وأشارت الحملة إلى أن صباحي سوف يظهر في شريط فيديو مسجل، يوضح فيه موقفه، على ما يبدو، من مواصلة السباق الرئاسي، خاصة بعد خروج دعوات من المقاطعين للانتخابات له بالانسحاب من السباق.

كما أعلنت الحملة أن الشرطة ألقت القبض على 14 من أعضائها في مناطق المطرية وعين شمس والأميرية بالقاهرة عقب انتهاء اجتماع لهم.

آخر تحديث 20:25 ت غ

نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن عبد العزيز السلمان الأمين العام للجنة الانتخابات الرئاسية المصرية قوله إن نسبة المشاركة بلغت حتى مساء الثلاثاء حوالي 37 في المئة، على أن يستمر التصويت حتى مساء الأربعاء.

آخر تحديث 9:29 ت غ

احتجت حملتا عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي على قرار لجنة الانتخابات الرئاسية في مصر، التي قررت الثلاثاء تمديد فترة الانتخابات ليوم إضافي لتنتهي غدا الأربعاء بدلا من الثلاثاء وسط مخاوف من إقبال ضعيف للناخبين.

وبينما تقدم محمد بهاء الدين أبوشقة المستشار القانوني للمشير عبد الفتاح السيسي المرشح الرئاسي باعتراض رسمي إلى اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية على قرارها بمد فترة التصويت، أكدت حملة صباحي أن تمديد فترة الاقتراع يثير تساؤلات حول نزاهة العلمية الانتخابية برمتها.

تمديد التصويت في الانتخابات ليوم ثالث

نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن المستشار عبد الوهاب عبد الرازق عضو اللجنة قوله "إن الهدف من تمديد عملية التصويت ليوم ثالث هو إتاحة الفرصة لأكبر قدر ممكن من الناخبين للإدلاء بأصواتهم، ومنح فرصة للوافدين للعودة إلى دوائرهم الأصلية للإدلاء بأصواتهم".

ويأتي القرار وسط مخاوف لدى مؤيدي المرشح الأوفر حظا عبد الفتاح السيسي القائد السابق للجيش من ضعف الإقبال على التصويت في الانتخابات الأولى منذ عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو الماضي.

وقررت السلطات المصرية في وقت متأخر مساء الاثنين اعتبار الثلاثاء عطلة رسمية وتمديد الاقتراع الثلاثاء لساعة إضافية لتغلق مراكز الاقتراع في الساعة 22,00 (19,00 توقيت غرينتش) بدلا من الساعة 21,00 (18,00 توقيت غرينتش)، لكن عددا من مراكز الاقتراع في القاهرة بدت خالية من الناخبين رغم تلك القرارات.

وهنا تقرير يرصد تصويت المصريين في اليوم الثاني من الانتخابات:

تلويح بفرض غرامة على المتخلفين عن المشاركة

لوح رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب باحتمال فرض غرامة مالية على المتخلفين عن المشاركة في الانتخابات، مشددا على أن الإجراء قانوني وأن القانون سيطبق.

وقال محلب في مؤتمر صحافي بغرفة عمليات مجلس الوزراء إن قرار مد التصويت تحدده لجنة الانتخابات الرئاسية سواء بالنسبة لإمكانية المد ساعات أو أياما.

وفي هذا الإطار، قال عمرو بدر منسق لجنة الإعلام في حملة المرشح حمدين صباحي في اتصال أجراه معه "راديو سوا" إن فرض الغرامة إجراء قانوني، لكنه تساءل عن سبب إعلانه في اليوم الثاني من التصويت وليس قبل انطلاق عملية الاقتراع:

وكان المستشار طارق شبل عضو الأمانة العامة للجنة الانتخابات الرئاسية قد قال في تصريح سابق إن اللجنة ستفعل نص المادة 47 من قانون الانتخابات الرئاسية، والتي تنص على تغريم كل من يتغيب عن الإدلاء بصوته بدون عذر 500 جنيه.

وقال مراسل "راديو سوا" في القاهرة أيمن سليمان إن أعداد الناخبين بدأت تتزايد بشكل قليل، مشيرا إلى أن درجة الحرارة لا تزال مرتفعة وأن تمديد التصويت ساعة وإعلان الثلاثاء يوم عطلة لم يحفزا زيادة الإقبال على لجان الاقتراع بشكل ملحوظ.

وأضاف سليمان أن التلويح بإمكانية فرض غرامة وتطبيق المادة 47 قد يدفع المواطنين إلى المشاركة في التصويت. لكنه قال إن هناك توقعات بأن الناخبين سيقبلون على لجان الاقتراع مع تراجع الحرارة.

وأضاف أن هناك توقعات أيضا بأن يتم تمديد ساعات التصويت نظرا لعدم مشاركة أعداد كبيرة في الانتخابات، إضافة إلى أن هناك مسألة الوافدين التي لم تحل بعد.

وقال مراسل "راديو سوا" إن التلويح بفرض الغرامة قد يدفع بعض الناخبين إلى الالتزام بالقانون، مشيرا إلى أن البعض يتوقع تمديد ساعات الانتخاب أو فتح مراكز الاقتراع الأربعاء لحل مشكلة الوافدين الذين قد يصل عددهم إلى ثمانية ملايين ناخب.

وكان من المفترض أن يسجل الوافدون بياناتهم في الشهر العقاري قبل الانتخابات، لذلك لا يحق لمن لم يسجل أن يصوت في لجان التصويت في القاهرة.

وكانت هناك مطالبة بأن يكون الثلاثاء يوم عطلة حتى يستطيع الوافدون السفر إلى محافظاتهم بهدف التصويت في مراكز الاقتراع حيث أسماؤهم مسجلة.
اقرأ أيضا

مواقف طريفة في الانتخابات المصرية.. رقص وغناء وزغاريد
انتخابات مصر بعيون إسرائيل.. #السيسي و #صباحي ليسا في سلة واحدة
حقائق عن حمدين صباحي
حقائق عن عبد الفتاح السيسي​
صحف أميركية: المعركة الانتخابية في مصر تفتقد الاثارة​
عينها على الديمقراطية ومعاهدة كامب ديفيد.. ماذا تتوقع واشنطن من رئيس مصر المقبل؟
مصر بعد الرئاسة.. هل سيصمد الرئيس وما مستقبل المعارضة؟​


إقبال ضعيف جدا (13:06 ت.غ)

قالت غرفة العمليات المركزية في المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر، إنها تلقت منذ بداية اليوم الثاني للانتخابات الرئاسية أكثر من 20 شكوى غالبيتها تتعلق بتأخير فتح لجان الاقتراع عن موعدها المحدد.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في القاهرة الجندي داعي الإنصاف بأن العملية الانتخابية تسير بشكل هادئ جدا في يومها الثاني والأخير، مع انخفاض ملحوظ في نسبة إقبال الناخبين في وقت كان متوقعا أن يؤدي إعلان الحكومة الثلاثاء يوم عطلة رسمية إلى إعطاء فرصة للمواطنين بالتوجه إلى لجان الانتخابات بكثافة.

لكنه أشار إلى أن المحللين يتوقعون أن تزيد نسبة الإقبال على التصويت مساء الثلاثاء وقبل ساعتين أو ثلاث من إغلاق مراكز الاقتراع.

من جهة أخرى قال مراسل "راديو سوا" إن النساء أثبتن مرة ثانية أنهن أكثر حرصا على الإدلاء بأصواتهن من الرجال، مشيرا إلى أن عددهن يفوق عدد الرجال أمام اللجان رغم تراجع الإقبال بصفة عامة.

وقال مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله إن الإقبال الثلاثاء ضعيف جدا في كثير من اللجان على عكس اليوم الأول من الانتخابات يصل في درجة العدم في بعض مراكز التصويت مع وجود هدوء تام حول اللجان وتأمين كامل من الشرطة والجيش.
لكنه أشار إلى أن من المتوقع أن يزيد إقبال الناخبين على التصويت بعد انخفاض درجات الحرارة.

وأضاف عبد الله أن ماري ديفيد رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي المراقبة للانتخابات المصرية قال في تصريحات إن البعثة قررت عدم الذهاب إلى سيناء من دون أن يوضح الأسباب، مشيرا إلى أن الوفد الأوروبي لا يقوم سوى بمراقبة سير العملية الانتخابية من خلال اللجان التي أعدتها وفرق المراقبين المنتشرة في جميع أنحاء البلاد.

وقال مدير أمن شمال سيناء اللواء سميح بشادي إن أعداد المقترعين تتزايد في اليوم الثاني من عمليات التصويت ولم تسجل أي خروقات حتى الآن:

وأشار بشادي إلى إن الإقبال كان جيّدا في اليوم الأول من الانتخابات في المحافظة، وأضاف في اتصال أجراه معه "راديو سوا":

محافظة أسيوط: إقبال أفضل

وفي محافظة أسيوط في صعيد مصر، قال مراسل "راديو سوا" خالد عبد اللطيف إن هناك تعزيزات أمنية للجيش والشرطة فيما إقبال الناخبين على التصويت أفضل من أول يوم للانتخابات.

ويبقى التصويت بشكل عام ضعيفا ويقترب إلى المتوسط.

وتضم أسيوط نحو مليونين و360 ألف ناخب وناخبة يدلون بأصواتهم في 14 لجنة عامة و589 لجنة فرعية في 13 مركزا في المحافظة.

أما محافظتا أصوان والمنيا، فتشهدان إقبالا ضعيفا على اللجان الانتخابية وفق مراسل "راديو سوا"، الذي قال إن تأخرا في فتح عدد من مراكز الاقتراع سجل تراوحا بين بضع دقائق وساعة.

أما محافظة بورسعيد، فلم تسجل أي إشكالات في اليوم الثاني من الاقتراع. وقال الصحافي محمد عوض المقيم في المنطقة إن اليوم الأول من التصويت شهد بعض المخالفات، وأضاف في اتصال أجراه معه "راديو سوا":

"الانتخابات غير دستورية"

في سياق آخر، قال نائب رئيس حزب الوطن والقيادي في تحالف دعم الشرعية يسري حماد إن التحالف يرى أن الانتخابات الرئاسية في مصر غير دستورية ولن تعترف بها الأحزاب والقوى السياسية المكونة للتحالف الوطني لدعم الشرعية، وأضاف اتصال أجراه معه "راديو سوا":

ولم يستبعد حماد موافقة التحالف الوطني لدعم الشرعية على الدخول في حوار وطني شامل لإخراج البلاد مما وصفه بالأزمة السياسية وحالة الاحتقان التي تعيشها:

وأشار إلى أن السلطات المصرية لم تلتزم بالحد الأدنى من وعودها بعد 30 حزيران/يونيو:

انفجار في مصر الجديدة

في سياق آخر، أعلنت وزارة الداخلية المصرية انفجار عبوة بدائية في منطقة روكسي بمصر الجديدة.

وقال مراسل "راديو سوا" في القاهرة علي الطواب إن خبراء متفجرات قالوا إن العبوة انفجرت في محيط كنيسة وحديقة عامة.

وأضاف أن قوات الأمن تطوق المكان فيما تقوم كلاب بوليسية بتمشيط المنطقة التي توجه إليها خبراء المتفجرات.

وقال الطواب نقلا عن خبير متفجرات إن العبوة زرعت بجوار الحديقة العامة، وإن أنباء تحدثت عن وجود مصاب واحد على الأقل جراء التفجير.

وهذا جانب من موقع الانفجار:

جولة لوفد الاتحادين الأوروبي والإفريقي في الجيزة

في سياق آخر، جال وفد من مراقبي الاتحادين الأوروبي والإفريقي على لجان التصويت في محافظة الجيزة.

وأفاد مراسل "راديو سوا" نصر رأفت بأن الوفد الأوروبي الذي ضم خمسة أفراد، تجول في منطقة العمرانية في المحافظة. وقال رأفت إن الوفد لم يعلق على سير العملية الانتخابية، لكنه أبدى ارتياحه إزاء الإجراءات الأمنية المشددة.

أما وفد الاتحاد الإفريقي، فقد زار مناطق أخرى في المحافظة، وقال إنه سيصدر في وقت لاحق تقريرا يتعلق بسير العملية الانتخابية مشيرا إلى أن نسبة الإقبال على التصويت لا تزيد عن المتوسط.

من جهة أخرى، قال مراسل "راديو سوا" إن اللافت للأمر الثلاثاء في الجيزة هو استعانة السلطات بشرطة نسائية لتفتيش المنقبات في اللجان الانتخابية، فضلا عن انتشار مجموعات قتالية خصوصا في المناطق الحيوية مثل ميدان نهضة مصر أمام جامعة القاهرة وميدان الجيزة.

تجدر الإشارة إلى أن الجيزة هي أكبر كتلة تصويتية في مصر بعد العاصمة وتضم أربعة ملايين و600 ألف صوت.

المصريون يدلون بأصواتهم في اليوم الثاني لانتخابات الرئاسة (9:20 ت. غ)

فتحت في التاسعة صباحاً مراكز لجان الاقتراع في اليوم الثاني والأخير من الانتخابات الرئاسية المصرية التي ينافس فيها وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي والسياسي اليساري حمدين صباحي.

ويحق لأكثر من 53 مليون ناخب الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التي من المتوقع على نطاق واسع أن يفوز فيها السيسي.

ومن المقرر إعلان الفائز رسميا في موعد أقصاه الخامس من حزيران/يونيو القادم، لكن النتائج على مستوى اللجان الفرعية قد تعرف يوم الأربعاء.

وكانت الحكومة قد قررت مساء الاثنين أن يكون يوم الثلاثاء عطلة عامة لمنح المواطنين فرصة أكبر للمشاركة في التصويت، فيما قال الأمين العام للجنة العليا للانتخابات الرئاسية عبد العزيز سالمان إن اللجنة قررت رسميا تمديد موعد التصويت ساعة حتى العاشرة مساء على أن يبدأ فرز الأصوات بعد ذلك مباشرة.

وقال سالمان إن قرار تمديد فترة التصويت يعود لزيادة الإقبال على صناديق الاقتراع، وأضاف في حديث خص به "راديو سوا":

وعن أجواء اليوم الأول من الاقتراع في الانتخابات الرئاسية قال سالمان:

وأوضح سالمان أن اليوم الأول لم يشهد خروقات ولكن جرى تسجيلُ بعض الشكاوى:

يذكر أن السيسي حصل الأسبوع الماضي على أكثر من 94 في المئة من أصوات الناخبين المصريين في الخارج، مقابل أقل من ستة في المئة لصباحي.


المصدر: راديو سوا، قناة الحرة ووكالات
XS
SM
MD
LG