Accessibility links

المظاهرات تندلع في مدن سورية بعد صلاة الفجر مع انتشار كثيف للجيش


أفاد ناشطون بأن انتشارا مكثفا للجيش سُجل في منطقة دير بعلبة التابعة لمحافظة حمص، حيث وضعت حواجز جديدة في المنطقة إلى جانب مرابطة نحو 20 دبابة فيها.

وقال شهود عيان إن دبابات الجيش السوري تمركزت فجر الجمعة في ساحة مدينة أنخل الرئيسية في منطقة حوران بسوريا.

كما سجل خروج عدة مظاهرات بعد صلاة الفجر في سوريا وتحديداً في مدن القصور والغوطة وجورة الشياح والوعر والإنشاءات في محافظة حمص. وانطلقت مظاهرة سلمية في مدينة سلمية التابعة لمحافظة حماة.

وفي درايا بريف دمشق خرجت مظاهرة عقب صلاة الفجر دعت إلى إسقاط النظام وقد تم إطلاق الرصاص من قبل الأمن السوري لتفريقها. تأتي التطورات الميدانية في وقت يتأهب فيه السوريون للتظاهر الجمعة في إطار ما أطلقوا عليه "جمعة الصبر والثبات".

هذا وتوقع المعارض السوري عبد اللطيف المنيّر أن تدفع الأحداث التي تشهدها ليبيا نحو مشاركة المزيد المواطنين في التظاهرات السورية.

وقال في حديث لـ"راديو سوا" إن "سقوط نظام القذافي أعطى دفعة للثورة السورية وللانتفاضة السورية بالشارع السوري وصار في تشجيع وإقبال بشكل أكبر وستزيد الكثافة بشكل نوعي هذه الجمعة أوهذا الأسبوع، وسنجد لها تأثيرا كبيرا في الشارع حتى الناس الذين كانوا في المناطق الرمادية والجالسين في البيوت سنجد اليوم نزولا إلى الشارع بشكل أوسع".

فتح تحقيق في الاعتداء على فرزات

في سياق آخر، أعلنت وزارة الداخلية السورية الجمعة أنها فتحت تحقيقاً لمعرفة ملابسات الاعتداء الذي تعرض له رسام الكاريكاتير علي فرزات فجر الخميس في دمشق.

ونقلت وكالة الأنباء السورية عن مصدر قوله إن السلطات في دمشق تقوم بعمليات البحث والتحري للتوصل إلى الفاعلين.

وقد أدانت عدة شخصيات ومنظمات حقوقية الاعتداء الذي تعرض له فرزات كما نددت الإدارة الأميركية به، وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركة فكتوريا نولاند إن واشنطن قلقة إزاء مصير العديد من السوريين المعتدلين في ظل هذه الاعتداءات.

بهذا الصدد قال الناشط السوري عبد اللطيف المنيّر في حديث مع "راديو سوا" إن الاعتداء على فرزات هو إساءة بحق نظام دمشق وليس إساءة بحق الفن، لأن النظام برهن "همجيته ووحشيته القمعية".

وأضاف أن الفنان الكبير "لم يكن مسلحا ولا يحمل سوى قلمه وريشته"، وأضاف أن "النظام قمعي وأن كل ما يبوح به النظام عبر الفضائيات عن أن الثورة مسلحة هو أكاذيب وتلفيق".

قطر تدعو لإصلاحات حقيقية

في سياق متصل، قال أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إن الحل الأمني أثبت فشله في سوريا وإن السوريين لن يتراجعوا عن مطالبهم بالتغيير والعدالة والحرية بعد ما دفعوه من ثمن حسب تعبيره.

وأضاف آل ثاني الذي يقوم بزيارة لإيران أن هناك محاولات لتشجيع دمشق على اتخاذ خطوات إصلاح حقيقية معرباً عن الأمل في أن يعي صناع القرار في سوريا ضرورة التغيير بما يتلاءم مع تطلعات الشعب السوري.

توقع فرض حظر نفطي

في المقابل، قال دبلوماسيون إن حظراً نفطياً قد يفرض على سوريا بحلول نهاية الأسبوع المقبل بسبب استمرار قمع التظاهرات المطالبة بالديموقراطية والتي انطلقت منتصف شهر مارس/آذار الماضي.

وأضاف الدبلوماسيون أن مشاورات عقدت في بروكسل الثلاثاء الماضي جمعت دول الاتحاد الأوروبي، وأن العواصم الأوروبية أبدت عدم اعتراضها على اتخاذ خطوة من هذا النوع ضد نظام الأسد.

وكان العديد من الدول الأوروبية قد تردد في السير على طريق واشنطن التي فرضت عقوبات على قطاع الطاقة السوري وذلك خوفاً على مصالحها التجارية مع سوريا.

وتأتي هذه التطورات في وقت يناقش فيه مجلس الأمن الدولي قرارا يدين فيه تعامل دمشق مع المتظاهرين.

وقف التعامل بالدولار الأميركي

هذا وأعلنت دمشق أنها أوقفت التعامل منذ الثلاثاء الماضي بالدولار الأميركي بسبب العقوبات التي تَفرضها واشنطن.

وقال حاكم مصرف دمشق المركزي أديب ميالة، إن بلاده استخدمت ملياري دولار من أجل الحفاظ على استقرار عملتها، مضيفاً أن احتياطي المركزي السوري يبلغ حالياً أكثر من 17 مليار دولار.
XS
SM
MD
LG