Accessibility links

السيسي.. 'نسخة رئاسية' مختلفة أم جربها المصريون من قبل؟


هل يختلف السيسي عن باقي رؤساء مصر؟

هل يختلف السيسي عن باقي رؤساء مصر؟

منذ أطاح الجيش المصري بالنظام الملكي وأعلن مصر جمهورية، توالى على حكم مصر رؤساء ينتمون للمؤسسة العسكرية ذاتها، يؤمنون بفكرها، ويتبنون تعاليمها، لكن كل رئيس منهم حاول أن يختلف عن من سبقه، وألا يكون مجرد امتداد له.

المرشح الرئاسي ذو الخلفية العسكرية المشير عبدالفتاح السيسي يحاول أن يتشبه بكاريزما عبد الناصر، ويستحضر "بطولات" السادات، ويتحلى بـ"حكمة" مبارك، ويسعى إلى أن يكون مختلفا عن من سبقوه في حكم مصر، حتى إن وصل الأمر إلى اعتبار الحديث عن البرنامج الانتخابي "أمنا قوميا"، والتصريح بأن الإخوان لن يكون لهم وجود في عهده.

فإلى أي مدى يختلف السيسي عن باقي رؤساء مصر خريجي نفس المدرسة العسكرية التي نشأ السيسي على تعاليمها؟

السيسي لا مشروع له
عبد الناصر كان له مشروع نهضوي وحقق الكثير منه للمصريين لكن السيسي يرفض الحديث بالتفصيل عن برنامجه الانتخابي ويعتبر الأمر أمنا قوميا

أسيل الكثير من المداد في المقارنة بين الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر والمشير عبد الفتاح السيسي، لكن ياسر الغرباوي مدير مركز تنوع للدراسات يرى أن فرقا كبيرا بين الناصر والسيسي.


يقول الغرباوي لموقع "راديو سوا" إن "عبد الناصر كان له مشروع نهضوي وحقق الكثير منه للمصريين لكن السيسي يرفض الحديث بالتفصيل عن برنامجه الانتخابي ويعتبر الأمر أمنا قوميا".

وعد عبد الناصر الطبقة الكادحة من شعب مصر بإلغاء الطبقية الاجتماعية، وبمجانية التعليم، وبتحقيق الاكتفاء الذاتي، وبتحويل مصر إلى قوة إقليمية، في حين يعد السيسي المصريين بـ"الأمن مقابل الاستقرار".

فهل بالأمن وحده سيحقق السيسي التميز؟

يرى عمرو جوهر، وهو عضو سابق في منظمة الشرق الأوسط للسلام، أن السيسي أتى في زمن تعرف فيه مصر تحديات مختلفة عن تلك التي عرفها عبد الناصر.
"أكبر تحد كان يواجه عبد الناصر والسادات بعده هو إسرائيل، لكن السيسي يواجه تحديا مختلفا وهو مشارفة مصر على الإفلاس...
يقول جوهر في حديثه لموقع "راديو سوا" إن "أكبر تحد كان يواجه عبد الناصر والسادات بعده هو إسرائيل، لكن السيسي يواجه تحديا مختلفا وهو مشارفة مصر على الإفلاس".

ويضيف "لا يمكن أن تقوم مصر السيسي على الجانب الأمني فقط، فالبلاد تنهار اقتصاديا، واجتماعيا، ولا يمكن للمقاربة الأمنية وحدها أن تنقذ مصر".

السيسي مرعب الإخوان

حين تولى عبد الناصر حكم مصر، حاول أن يخطب ود جماعة الإخوان لكن تعرضه لمحاولة اغتيال جعلته يعاديهم، حتى أنه وصفهم في إحدى خطاباته بأنه "ملهمش أمان".

وحين نزل المصريون للشوارع ضد مرسي رفعوا شعار "الإخوان ملهمش أمان"، وهو نفس الشعار الذي تبناه السيسي نفسه إلى درجة أن صرح في أولى مقابلاته التلفزيونية بأنه لن يكون هناك وجود للإخوان المسلمين في عهده إن هو تولى حكم مصر.

السيسي يقول: لن يكون هناك وجود للإخوان المسلمين إن أنا توليت الحكم

العلاقة بين التيار الديني المتمثل في جماعة الإخوان المسلمين، ورؤساء مصر عرفت دوما الشد والجذب لكن ياسر الغرباوي يقول إن أسوأ فترة تعيشها الجماعة هي فترة يحكم فيها السيسي مصر.

يقول الغرباوي "عبد الناصر لم يصطدم بالإخوان بل بجزء منهم ولم يكن إقصائيا مثلما هو الحال مع السيسي، السادات قربهم منه، ومبارك بدوره لم يقصهم".

لكن عمر جوهر يرى أن العدائية التي يظهرها السيسي للإخوان ليست شخصية بل هي نتيجة لـ"مطلب شعبي" فوض السيسي لتخليص مصر من حكم مرسي وجماعته.

ويضيف جوهر أن توالي أعمال العنف ضد الشرطة، والتفجيرات في سيناء وفي القاهرة أيضا هي ما ساهم في تعزيز الموقف الإقصائي للسيسي من الإخوان.

السيسي خانق الحريات

يرفض شريف منصور منسق لجنة حماية حرية الصحافة، ومقرها أميركا، المقارنة بين السيسي وباقي الرؤساء لسببين، أولهما أنه ليس رئيسا بعد، وثانيهما أنه لم يحكم مصر مطولا كما حكمها سابقوه حتى يتم تقييم منجزاته.

لكن منصور في حديثه لموقع "راديو سوا" لا ينكر أن التضييق على الحريات العامة لمواطني مصر الآن أسوأ مما كان عليه في عهد الحكام السابقين، حتى وإن لم تعرف مصر ديموقراطية متكاملة في عهدهم، حسب قوله.

ويرى منصور أن فترة حكم مرسي لم تكن أقل سوءا، وأنها شهدت تضييقا على حرية الإعلام، ويضيف "مرسي وعد بإلغاء وزارة الإعلام إن هو تولى الحكم لكنه سارع إلى الحفاظ على استمرارها فور إمساكه السلطة".
"لا يجب الوثوق بشعارات المرشحين أثناء حملاتهم الانتخابية


يقول منصور "لا يجب الوثوق بشعارات المرشحين أثناء حملاتهم الانتخابية. الواقع فقط من سيحكم إن كان الرئيس الجديد سيكون مختلفا عن سابقيه في حكم مصر بطريقة ديموقراطية أم أنه سيواصل حكمها بنفس السلطوية مع بصمة خاصة منه".

إلى ذاك الحين يواصل المصريون حلمهم في ناصر جديد، أو أي بطل لا يحل فقط مشاكل مصر الكثيرة، بل يلهمهم الصبر حتى يستطيعوا العيش في انتظار معرفة الطريق إلى الحياة.
XS
SM
MD
LG