Accessibility links

الأمم المتحدة: دمشق تخلصت من كامل مكونات إنتاج غاز السارين


غاز السارين السام

غاز السارين السام

أكدت البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية المكلفة الإشراف على تدمير ترسانة الأسلحة الكيميائية السورية أن دمشق تخلصت من كامل المكونات المطلوبة لإنتاج غاز السارين السام.

وقالت البعثة في بيان الثلاثاء أنه تم تدمير كامل المخزون السوري المعلن عنه من الإيزوبروبانول، وهو المكون الأساسي لإنتاج غاز السارين.

وكانت البعثة قد أعلنت في وقت سابق هذا الشهر أنه يتعذر نقل الكمية المتبقية من الأسلحة الكيميائية لأسباب أمنية.

وكان نظام الرئيس بشار الأسد قد أعلن في أيلول/سبتمبر اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية وتعهد تسليم كامل مخزونه من هذه الأسلحة لتدميرها بحلول 30 حزيران/يونيو، بموجب اتفاق روسي أميركي تلاه قرار من مجلس الأمن.

فيتو روسي في مجلس الأمن حول سورية

من ناحية أخرى، أعلن مساعد وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف الثلاثاء أن روسيا ستستخدم الفيتو ضد مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يطالب بمثول النظام السوري أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وصرح غاتيلوف لوكالة انترفاكس ان "مشروع القرار الذي طرح حاليا أمام مجلس الأمن غير مقبول بالنسبة لنا ولن نؤيده".

وقال غاتيلوف إن روسيا تعارض إحالة النظام السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية "لأننا نعتبر أن ذلك سيأتي بنتيجة عكسية على الوضع الراهن".

واضاف أنه يعتقد أن الدافع الحقيقي وراء مشروع القرار هو الحصول على تفويض باستخدام القوة في سورية بموجب الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة.

ايران تنفي تجنيد أفغان للقتال في سورية

على صعيد آخر، نفت وزارة الخارجية الإيرانية الأربعاء معلومات نشرتها صحيفة وول ستريت جورنال قالت فيها إن إيران تجند لاجئين من أفغانستان للقتال في سورية إلى جانب قوات نظام بشار الأسد.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة مرضية أفخم إن هذه المعلومات الصحافية الأميركية لا أساس لها على الإطلاق "والهدف منها تشويه سمعة إيران".
وقال إن هذه المقالة إهانة للشعب الأفغاني.

وكانت وول ستريت جورنال قد ذكرت أن إيران تعطي الأفغان اللاجئين على أراضيها راتبا شهريا قدره 500 دولار وتصاريح إقامة إذا ما ذهبوا للقتال في سورية.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG