Accessibility links

وفاة شخص بفيروس كورونا في الطائف السعودية


ملصق توعوي عن فيروس كورونا

ملصق توعوي عن فيروس كورونا

أعلنت السعودية وفاة شخص إضافي بفيروس كورونا مما يرفع عدد الذين أودى الفيروس بحياتهم إلى 169 شخصا في المملكة، وهي البؤرة الرئيسية للمرض.

وفي حصيلتها الأخيرة التي وضعت ليل الاحد الاثنين على موقعها الالكتروني، قالت وزارة الصحة السعودية إن عدد المصابين بالفيروس المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية بلغ 531 منذ ظهور المرض في المملكة.
وقالت الوزارة إن رجلا في التاسعة والخمسين من العمر توفي في الطائف، غرب المملكة، بسبب الفيروس.

وعلاوة على السعودية، سجلت إصابات في الأردن ومصر ولبنان والإمارات والولايات المتحدة وهولندا إلا أن غالبية المصابين سافروا إلى المملكة أو عملوا فيها.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت الأربعاء بعد اجتماع طارئ عقدته حول فيروس كورونا أن لا ضرورة لإعلان حالة "طوارئ صحية عامة شاملة"، في غياب أدلة حول انتقال الفيروس بين البشر.

وأكدت المنظمة أن لجنة الطوارئ التي عقدت اجتماعها الرابع حول هذا المرض، اعتبرت "أن خطورة الوضع ارتفعت قياسا على تأثيرها على الصحة العامة".

ولفتت اللجنة الى الارتفاع الكبير لعدد الحالات وضعف التدابير الوقائية والسيطرة على انتقال العدوى.

ويسبب هذا الفيروس التهابات في الرئتين مصحوبة بحمى وسعال وصعوبات في التنفس ويؤدي أيضا إلى فشل في الكلى. وليس هناك حاليا أي لقاح ضد هذا الفيروس. وطلبت وزارة الصحة السعودية تعاون خمس شركات لإنتاج الأدوية لإيجاد لقاح ضد الفيروس.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG