Accessibility links

logo-print

جماعة بوكو حرام تتبنى الاعتداء على مقر الأمم المتحدة في ابوجا


أعلنت جماعة بوكو حرام المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم الانتحاري على مقر الأمم المتحدة في العاصمة النيجيرية أبوجا والذي أسفر عن سقوط 18 قتيلا.

وأفاد مسؤولون محليون بأنه تم نقل المصابين إلى المستشفيات وأن التفجير الحق أضرارا جسيمة بالمبنى المؤلف من خمسة طوابق.

وقد أدان الرئيس الأميركي الهجوم ووصفه بالمروّع والجبان وبأنه يدل على إفلاس الأيدولوجية التي أدت إلى هذا العمل الشائن.

كما أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون التفجير الانتحاري الذي استهدف مكتب الأمم المتحدة في العاصمة النيجيرية أبوجا وقال في هذا السياق : "إن هذه المباني تستضيف ستا وعشرين وكالة للتنمية والعملِ الإنساني تابعة للأمم المتحدة ، ويُعتبر هذا اعتداء أيضا على هؤلاء الذين كرسوا حياتَهم لمساعدة الآخرين، نحن ندين بشدة هذا الاعتداء"

XS
SM
MD
LG