Accessibility links

هل تجب على #السيسي مناظرة #صباحي؟ شارك برأيك


"أنا مستعد لمناظرة على الهواء مباشرة مع المرشح الآخر"، قالها حمدين صباحي في إحدى لقاءاته الصحفية، لكن "المرشح الآخر" عبد الفتاح السيسي آثر الصمت وعدم الرد على دعوة صباحي.

"رفض" السيسي الصامت استفز أنصار صباحي فأطلقوا هاشتاغ #عايزين_مناظرة، ومع ذلك لم يتزحزح السيسي عن موقفه فأتبعوه بهاشتاغ #عملنا_مناظرة.

#عايزين_مناظرة

أجرى السيسي وصباحي لقاءات تلفزيونية منفردة، تحدث كل منهما عن برنامجه الانتخابي، ودافع كل منهما عن أحقيته في رئاسة مصر.

بدا السيسي هادئا لكن منتقديه اتهموه بافتقاده للخبرة السياسية والخطابية الكافية، في حين بدا صباحي حالما وانتقده معارضوه بأن برنامجه الانتخابي غير واقعي.

وبين صباحي والسيسي ومقاطعة الانتخابات، احتار أولئك الذين لم يحسموا موقفهم بعد، فانضموا بدورهم إلى المطالبين بإجراء مناظرة حتى يتمكنوا من حسم موقفهم.

#عملنا_المناظرة

لم يستسلم أنصار صباحي أمام رفض السيسي إجراء مناظرة مع مرشحهم، فكان الخلاص في مناظرة متخيلة بين الطرفين.

على فيسبوك هذه المرة وليس على تويتر أطلق هاشتاغ #عملنا_المناظرة، والذي لقي إقبالا كبيرا من المصريين، وإن كان محتوى الهاشتاغ بقي وفيا لصباحي إلا أنه يظهر مشاغل المصريين وتطلعهم لمعرفة كيف سيتعامل معها كل طرف.

البطالة، معتقلو الرأي العام، والكهرباء، أولى الأسئلة التي طرحت في المناظرة الافتراضية ضمن 12 سؤالا شمل أيضا الجيش، الدعم، العلاقة مع دول الخليج، اتفاقية كامب ديفيد وغيرها.












لماذا يرفض السيسي المناظرة؟

"حملة السيسي ترفض مناظرة صباحي: سنفقد المشير من ثلاثة إلى خمسة ملايين صوت،" كتبت صحيفة "المصري اليوم" في تقريرها عن أسباب رفض السيسي دعوة صباحي للمناظرة.

وقالت الصحيفة "مصادر بالحملة المركزية لترشيح المشير عبدالفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية قالت إن هناك إجماعا بين أعضاء الحملة على رفض المناظرة بين المشير وحمدين صباحي".

وبرر الرافضون موقفهم بـ"أنه بعد المناظرة الشهيرة في الانتخابات الرئاسية الماضية بين عمرو موسى وعبدالمنعم أبو الفتوح وتأثيرها السلبي على نسبة الأصوات التي حصلا عليها رفضت الحملة إجراء هذه الخطوة".

كذلك قال خالد العوامي، المسؤول الإعلامي بحزب الحركة الوطنية المصرية، الذي يترأسه الفريق أحمد شفيق، إن رفض السيسي إجراء المناظرة ليس "عيبًا في المشير لأن الرجل معروف عنه أنه شخصية مخابراتية قليلة الكلام تعمل في صمت وتنجز وتحقق قرارات كثيرة على الأرض دون أن تتكلم أو تطنطن بالأحاديث هنا وهناك".

وأضاف "بينما حمدين صباحي رجل متمرس سياسة ومعجون بالمراوغة ويمتلك أوراق ضغط كلامية ربما تحرج منافسه أمام أنصاره".

ورفض العوامي ما يردده أنصار المناظرة من أنها ضرورية من أجل الديموقراطية والمنافسة والحرية وأحقية الرأي العام في التعرف على المرشحين.

وقال "إننا في النهاية أمام معركة انتخابية ومن حق كل مرشح أن يستخدم الأسلحة المشروعة التي تحقق له الغلبة في الانتخابات، ومن حقه أيضًا أن ينأى بنفسه عن أي مواقف أو قرارات قد تقوده نحو الهزيمة".

ماذا عنك؟ هل تؤيد مناظرة بين السيسي وصباحي؟

XS
SM
MD
LG