Accessibility links

logo-print

آشتون تبدأ جولة في منطقة الشرق الأوسط لدفع عملية السلام


تصل اليوم إلى إسرائيل كاثرين آشتون مفوضة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين بهدف دفع عملية السلام المتوقفة وذلك قبيل تقديم الطلب الفلسطيني لنيل الاعتراف بدولتهم.

كما تلتقي آشتون في رام الله رئيس السلطة الفلسطينية ورئيس الحكومة سلام فياض وعضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي.

كما ستجري محادثات مع وزير الخارجية النرويجي يوناس غار ستور الذي يزور المنطقة أيضا.

وخلال زيارتها لإسرائيل ستلتقي آشتون رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس شيمون بيريز ووزير الدفاع ايهود باراك ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان وزعيمة حزب كاديما المعارض تسيبي ليفني.

وستختتم آشتون جولتها في الأردن حيث ستلتقي الملك عبد الله الثاني ووزير الخارجية ناصر جودة.

عريقات يطالب بعضوية كاملة

في السياق ذاته، قال صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين إن الحفاظ على عملية السلام ومبدأ الدولتين على حدود الرابع من يونيو/حزيران عام 1967 ، يتطلب من دول الاتحاد الأوروبي وأميركا، دعم طلب العضوية الكاملة لفلسطين في الأمم المتحدة.

وقال عريقات في بيان له خلال لقائه القنصل الأميركي العام في القدس دانيال روبنشتاين، إنه لا بدّ للإدارة الأميركية من إعادة النظر في موقفها، وأنه لا بد للاتحاد الأوروبي من اتخاذ الموقف الصحيح لأن القرار الصحيح يتطلب إقرار عضوية دولة فلسطين في الأمم المتحدة.

وبحسب بيان عريقات فإن القنصل الأميركي أكدّ أن بلادَه لا ترى أي فائدة أو جدوى من السعي الفلسطيني للحصول على عضوية فلسطين في الأمم المتحدة، وأنه من الأفضل أن يتم التوصل إلى اتفاق سلام عبر مفاوضات مباشرة مع إسرائيل.

XS
SM
MD
LG