Accessibility links

هل السعودية مقبلة على أزمة كهرباء؟


خطوط إمداد كهربائية في العاصمة السعودية الرياض

خطوط إمداد كهربائية في العاصمة السعودية الرياض

تحتاج المملكة العربية السعودية إلى إنفاق 800 مليار ريال (213.3 مليار دولار) على مدى السنوات العشر المقبلة لتلبية الطلب المحلي المتزايد على المياه والكهرباء، حسبما قال الثلاثاء وكيل وزارة المياه والكهرباء صالح العواجي.

وقال العواجي في مؤتمر صناعي إن قطاعي المياه والكهرباء من بين القطاعات التي تشهد طلبا متزايدا بمعدلات مرتفعة جدا، موضحا أن الطلب يتزايد نحو ثمانية بالمئة سنويا.

ويعد الرقم الذي قدمه العواجي أعلى من تقديرات رسمية سابقة بأن المملكة ستحتاج لإنفاق 500 مليار ريال حتى عام 2020.

وسبق للمسؤول السعودي أن قال في نيسان/أبريل الماضي إن ذروة الطلب على الكهرباء خلال الصيف اقتربت من إجمالي الطاقة الحالية أي نحو 60 ألف ميغاوات.

وأوضح الرئيس التنفيذي للسعودية للكهرباء زياد الشيحة في آذار/مارس الماضي أن الشركة تخطط لإنفاق 622 مليار ريال من الآن وحتى عام 2023 لتضيف 40 ألف ميغاوات لطاقة توليد الكهرباء إضافة إلى توسعة شبكات النقل والتوزيع.

وتقوم السعودية للكهرباء، التي تملك فيها الدولة حصة الأغلبية، بتطوير مشروعات مستقلة للكهرباء يشارك فيها القطاع الخاص.

وتخطط السعودية ومصر لإقامة شبكة كهرباء تتيح لهما التشارك فيما يصل ثلاثة آلاف ميغاوات.
ويتوقع العواجي وهو أيضا رئيس مجلس إدارة السعودية للكهرباء طرح مناقصات بنهاية العام أو في أوائل العام المقبل.

وكانت السعودية في مطلع الشهر الجاري شهدت أمطارا غزيرة تسببت في انقطاع الكهرباء عن عدد من الأحياء لساعات طويلة.

وغالبا ما يشتكي السعوديون من انقطاع الكهرباء في المملكة خاصة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

والثلاثاء، اشتكى على موقع تويتر سكان منطقة رجال ألمع من تضرر مصالحهم بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء.

المصدر: رويترز وموقع تويتر
XS
SM
MD
LG