Accessibility links

تودي الكحول بحياة 3.3 ملايين شخص في العالم سنويا، أي اكثر من ضحايا مرض نقص المناعة المكتسبة –الايدز- والسل والعنف مجتمعين، وفق ما جاء في تقرير للأمم المتحدة يحذر من تفاقم هذا الوضع.

وبين التقرير وجود أكثر من 200 مرض متصل بشرب الكحول.

وأدى استهلاك الكحول في العام 2012، إلى وفاة ثلاثة ملايين و300 ألف شخص في العالم، وهو رقم يسجل ارتفاعا عن حصيلة العام 2005 البالغة مليونين و500 ألف.

وأسفت المنظمة الدولية لضعف الإجراءات المتخذة من طرف الدول في تلك الفترة.

وقال نائب المدير العام للمنظمة اوليغ شيستنوف "نظرا لتزايد عدد سكان العالم، والتضاعف المرتقب في استهلاك الكحول، فإن هذا الرقم مرشح لمزيد من الارتفاع".

شاهد هذا الفيديو الذي يحذر من مضار الكحول:

وتتمثل الوفيات المتصلة بالكحول تحديدا عن حوادث السير، وأمراض القلب، وداء السكري، وغير ذلك، وهي تشكل 9.5 % من إجمالي الوفيات في العالم.

ومن العوامل المؤدية إلى ارتفاع هذه النسبة أيضا ارتفاع دخل الفرد في الدول ذات الكثافة السكانية العالية.

وهنا شريط آخر:

فإذا كانت دول أميركا وأوروبا ما زالت تحتل صدارة قائمة الدول المستهلكةللكحول، إلا أن نسبة تعاطي الكحول فيها سجلت ثباتا، فيما سجلت دول مثل الصين والهند ارتفاعا في هذه النسبة.

وتتوقع منظمة الصحة العالمية أن ترتفع نسبة استهلاك الكحول في الصين 5,1 ليتر للفرد سنويا بحلول العام 2025.

المصدر: خدمة دنيا + وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG