Accessibility links

كير ومشار يتصافحان في أول لقاء مباشر منذ اندلاع الأزمة في جنوب السودان


جنود من جيش التحرير الشعبي في جنوب السودان. أرشيف

جنود من جيش التحرير الشعبي في جنوب السودان. أرشيف

تصافح رئيس جنوب السودان سلفا كير ونائبه السابق رياك مشار مساء الجمعة في أديس أبابا في أول لقاء مباشر بينهما منذ بدء النزاع الدامي بين قواتهما في منتصف كانون الأول /ديسمبر.

ووصل كير ومشار، كل على حدة، أمام الصحافيين وذلك في ختام المفاوضات غير المباشرة في العاصمة الإثيوبية، ثم تصافحا، في أول لقاء مباشر بينهما منذ اندلع النزاع المسلح بين قواتهما في الدولة الوليدة التي نالت استقلالها في تموز/يوليو 2011.

وأجرى مشار محادثات مع رئيس الوزراء الإثيوبي هيلا مريم ديسالين.

وقال يوهانس موسى المتحدث باسم مشار، في لقاء مع "راديو سوا"، إن الوساطة الإفريقية اقترحت تكوين حكومة انتقالية، إلا أن مشار أبدى بعض التحفظات:

وكان طرفا الصراع في جنوب السودان قد تبادلا الاتهامات بشأن خرق الهدنة.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" من الخرطوم آمنة بشارة:

وقد حذرت منظمة العفو الدولية من أن الحرب الأهلية في جنوب السودان تتحول إلى دوامات انتقام خارجة عن سيطرة القادة السياسيين.

وقالت المنظمة في تقرير يوثق إفادات عن حصول جرائم حرب في جنوب السودان إن "الأبعاد الإثنية للنزاع تتسع، فيما يخوض المقاتلون هجمات انتقامية ما يؤدي إلى تصاعد دوامة العنف باستمرار".

وأضافت أن جنوب السودان سيصبح أكثر انقساما ما يجعل من المصالحة والتوصل إلى سلام دائم أكثر صعوبة.

المصدر: راديو سوا ووكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG