Accessibility links

logo-print

فيروس كورونا يعجل بإقالة مدير مستشفى الملك فهد


مدخل قسم الطوارئ بمستشفى الملك فهد بجدة

مدخل قسم الطوارئ بمستشفى الملك فهد بجدة

أقال وزير الصحة المكلف في السعودية عادل فقيه مدير مستشفى الملك فهد الذي شكل بؤرة لفيروس كورونا في جدة ما أسفر عن وفيات عدة في صفوف الأطباء والممرضات.

وقال فقيه عبر حسابه في تويتر إنه قرر تعيين مدير جديد للمستشفى ومساعدين اثنين على أن يتولى الفريق مهامه فورا.

وأفادت الصحف الأربعاء أن فقيه قام بزيارة تفقدية الثلاثاء لطوارئ المستشفى للاطلاع على الآليات المتبعة لمكافحة فيروس كورونا، كما قام بزيارة المصابين بالفيروس.

ونقلت الصحف عنه قوله إنه يتعهد بالالتزام التام بالتواصلِ الدائمِ مع المجتمع، وإحاطته بنتائج المتابعة التي تعمل عليها وزارة الصحة.

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت قبل شهر تماما إغلاق قسم الطوارئ في مستشفى الملك فهد العام في جدة بعد ازدياد عدد الإصابات بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في المدينة.

وأوضحت أن بعض المصابين نقلوا من قسم الطوارئ في مستشفى الملك فهد للسماح بتعقيمه بشكل تدريجي.

وارتفع عدد الوفيات بفيروس كورونا إلى 115 شخصا من أصل 421 أصيبوا به في المملكة منذ أيلول/سبتمبر 2012.

وطلبت وزارة الصحة السعودية تعاون خمس شركات لإنتاج الأدوية لإيجاد لقاح ضد الفيروس.
وبحسب دراسة نشرت نهاية شباط/فبراير في الولايات المتحدة وأخرى قبل أيام في فيينا، فقد يكون فيروس كورونا ينتقل عبر الجمال.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG