Accessibility links

logo-print

قتلى وجرحى في تفجيرين بسوق شعبي شرق العراق


عناصر أمنية عراقية- أرشيف

عناصر أمنية عراقية- أرشيف

قالت مصادر أمنية وطبية متطابقة إن 15 شخصا بينهم ست نساء قتلوا وأصيب 20 بجروح في انفجار عبوتين ناسفتين الثلاثاء.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة إن انفجار العبوتين الناسفتين حصل داخل سوق شعبي في منطقة السعدية التابعة لقضاء خانقين على بعد 175 كلم شمال شرق بغداد.

وأكد الطبيب عبد الجبار خالد في مستشفى خانقين حصيلة الضحايا.

ووقع الهجوم في هذه المنطقة التي تسكنها غالبية من العرب بعد يوم من مقتل 30 شخصا وإصابة 50 بجروح في تفجير انتحاري بين مؤيدين للرئيس العراقي جلال طالباني كانوا يحتفلون في أحد شوارع بظهوره في تسجيل مصور في قضاء خانقين، المتنازع عليه بين العرب والأكراد.

كذلك، قتل أمس الاثنين 27 شرطيا وعسكريا واصيب اكثر من 73 بجروح في سلسلة هجمات بينها ثمانية تفجيرات انتحارية داخل مراكز انتخابية خلال يوم انتخابي خاص لأفراد وزارتي الدفاع والداخلية وأجهزة الأمن الوطني والاستخبارات البالغ تعدادهم أكثر من مليون منتسب.

وألقت هذه الهجمات شكوكا إضافية حيال قدرة القوات العراقية على تأمين الحماية للناخبين خلال الانتخابات التشريعية العامة الأربعاء، والتي تنعقد في ظل تصاعد أعمال العنف وتزايد الانقسامات الطائفية.

الاستعداد للانتخابات

ويتوجه نحو 20 مليون عراقي يوم غد الأربعاء، في الانتخابات العامة، لاختيار ممثليهم في البرلمان الجديد وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأعلنت قيادة عمليات بغداد، المسؤولة عن تأمين العاصمة العراقية، أنها ضاعفت من أعداد القوات الأمنية لحماية المراكز الانتخابية خلال الانتخابات.

وبحلول ليلة الثلاثاء، قررت عمليات بغداد حظرا شاملا على جميع انواع المركبات لمنع تنفيذ هجمات انتحارية محتملة ضد الناخبين.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق جاهزيتها التامة لاستقبال ناخبي الغد وفق ما خططته خلال الشهور السابقة.

المصدر: راديو سوا، وكالات
XS
SM
MD
LG