Accessibility links

logo-print

الحجامة طب تقليدي له عيادات في ليبيا


عرف العرب منذ مئات السنين الحجامة كطريقة في العلاج

عرف العرب منذ مئات السنين الحجامة كطريقة في العلاج

رغم التقدم العلمي الكبير في المجال الطبي إلا أن بعض الأساليب الطبية التقليدية التي تعرف بالطب البديل في المجتمعات العربية، لا تزال تحافظ على وجودها.

الحجامة إحدى تلك التقاليد التي بدأت اليوم تنتشر بقوة في ليبيا، وبعد أن كانت تجري بصفة شخصية من قبل المعالجين أو في المنازل، بات لها اليوم عياداتها الخاصة ومريدوها المداومين.

ويعرف العرب منذ مئات السنين هذه الطريقة في العلاج، وتتمثل في إحداث شق أو جروح رفيعة في جلد المريض ليتم بعدها سحب الدم منه في كؤوس زجاجية صغيرة بعد إفراغها من الهواء.

ويفسر البعض هذا العلاج بأنه يساعد الجسم على التخلص من الدم الفاسد الذي يركد في مناطق تتميز بضعف التدفق كأعلى الظهر عبر سحب الدم من الشقوق.

وتستغرق جلسة الحجامة حوالي الربع ساعة، ويشير كثير من المترددين على طرائق العلاج هذه إلى فعاليتها في كثير من الأمراض كالربو وارتفاع ضغط الدم وآلام الظهر.

ورغم استمرارها كطريقة للعلاج، إلا أن الحجامة لم تدخل في الكتب الطبية الحديثة كطريقة علاجية، فوفقا لجمعية السرطان الأميركية فإنه لا دليل يدعم الحجامة كعلاج للسرطان أو أي مرض آخر.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لانتصار يونس:
XS
SM
MD
LG