Accessibility links

الجيش المصري يدمر 1500 نفق بين سيناء وغزة


هجوم إرهابي على حافلة للسياح في شمال سيناء- أرشيف

هجوم إرهابي على حافلة للسياح في شمال سيناء- أرشيف

أفاد الجيش المصري الخميس بأنه "يسيطر تماما" على الوضع في سيناء. ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن اللواء أركان حرب محمد الشحات قائد الجيش الثاني الميداني قوله إن هناك استقرارا واضحا في سيناء.

وأضاف الشحات أن الجيش دمر أكثر من 1500 نفق بين سيناء وقطاع غزة ونفذ المئات من عمليات الدهم لبؤر يشتبه أنها لمتشددين منذ أيلول/سبتمبر الماضي.

قال مدير مكتب جريدة "اليوم السابع" في رفح عبد الحليم سالم في حديث لـ"راديو سوا" إن الغارات التي شنها الجيش المصري استهدفت قيادات لجماعة بيت المقدس.

وأشار إلى أن القوات المسلحة، في إطار حربها على الإرهاب شمال سيناء، شنت أكثر من 10 غارات على جنوب رفح والشيخ زويد لتوصل الجيش إلى معلومات تفيد بتواجد قائد جماعة أنصار بيت المقدس شادي المنِيعي بها.

وقال سالم إن استهداف المنطقة أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة ثمانية آخرين. وأفاد الإعلامي المصري استنادا إلى أقوال أهالي المنطقة بأن زعيم جماعة بيت المقدس لم يقتل كما ذكرت بعض وكالات الأنباء، بل أصيب في العملية العسكرية.


​ ​وفي سياق متصل، أعلنت مصادر أمنية أن قطاع الأمن الوطني تمكن الخميس من القبض على سبعة عناصر تابعين لجماعة أنصار بيت المقدس أثناء اختبائهم في أحد الأوكار بمحافظتي القليوبية والقاهرة.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG