Accessibility links

logo-print

بلجيكا تستضيف مؤتمرا لبحث تدفق المقاتلين الأجانب إلى سورية


مقاتلون معارضون في سورية

مقاتلون معارضون في سورية

تعقد دول أوروبية وعربية إضافة إلى الولايات المتحدة اجتماعا في بروكسل في الثامن من أيار/مايو المقبل لبحث تدفق المقاتلين الأجانب إلى سورية، حسبما أعلنت الخميس وزارة الداخلية البلجيكية.

وستحضر الاجتماع تسع دول أوروبية معنية بملف المقاتلين الأجانب في سورية، فضلا عن ممثلين عن تركيا والولايات المتحدة والمغرب والأردن وتونس.

وقالت وزيرة الداخلية البلجيكية جويل ميلكي، إن التعامل مع المقاتلين العائدين من سورية يشكل أحد أهم القضايا التي تستوجب التعامل معها، مضيفة أن "وجود قاعدة لتنظيم القاعدة على أبواب أوروبا"، مشكلة جديدة طرحها النزاع في سورية.

وفي حين اعتمدت فرنسا هذا الأسبوع خطة لمحاولة منع تجنيد مواطنيها للقتال في سورية أو التوجه إليها، فإن بلجيكا التي تبنت إجراءات مماثلة في نيسان/أبريل 2013، تأمل في تعزيز التعاون بين البلدان الأوروبية وأيضا مع بعض الدول الأخرى في جنوب المتوسط، حسبما أوضحت الوزيرة.

وأنشأت الوزيرة مع نظيرها الفرنسي إيمانويل فالس فريقا يضم وزراء الداخلية في 10 دول أوروبية منها بريطانيا وهولندا وإسبانيا. وقد اجتمع الفريق في حزيران/يونيو وتشرين الأول/أكتوبر 2013 بحضور وزراء من الولايات المتحدة وكندا واستراليا.

وأحصت بلجيكا منذ 2012 مشاركة نحو 300 من مواطنيها في القتال في سورية بينهم 50 عادوا و20 قتلوا، بحسب أرقام وزارة الداخلية.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG