Accessibility links

logo-print

120 قتيلا و180 مفقودا في غرق العبارة الكورية الجنوبية


استمرار انتشال الجثث

استمرار انتشال الجثث

تخطت حصيلة غرق العبارة قبالة سواحل كوريا الجنوبية الثلاثاء 120 قتيلا، فيما ينشط الغطاسون بحثا عن حوالي 180 مفقودا معظمهم من التلاميذ.

وأتاح هدوء البحر وتحسن الأحوال الجوية تسريع عمليات البحث غير أن الرؤية لا تزال ضعيفة جدا تحت الماء ويتقدم الغطاسون بصعوبة في دهليز الممرات والمقصورات داخل العبارة الغارقة تماما.

وقال متحدث باسم خفر السواحل "لا يزال الوضع صعبا جدا بالنسبة للغطاسين الذين يتحسسون طريقهم بحثا عن الجثث في مياه موحلة".

وبحسب الحصيلة التي أعلنتها السلطات هناك 104 قتلى مؤكدين فيما لا يزال 198 شخصا في عداد المفقودين.

وكانت العبارة تقل 476 شخصا حين جنحت وغرقت صباح 16 من نيسان/أبريل قبالة سواحل جنوب كوريا الجنوبية.

وكان على متن العبارة المتوجهة إلى جزيرة جيجو السياحية جنوب البلاد 352 تلميذا قدموا من ثانوية جنوب صول في رحلة مدرسية.

وتجمع أقرباء المفقودين صباحا في مرفأ جيندو الجزيرة المجاورة لموقع الكارثة في انتظار وصول قوارب الانقاذ التي تنقل بوتيرة متسارعة الجثث التي يتم انتشالها.

وكان أقرباء المفقودين يعربون في الأيام الأولى التي أعقبت الحادث عن إحباطهم حيال بطء عمليات الإنقاذ إذ لم يكن بوسع الغطاسين دخول العبارة بسبب قوة التيارات في المنطقة.

غير أن الامل تبدد الآن في العثور على ناجين وباتت العائلات تطالب الغطاسين بانتشال الجثث بأسرع ما يمكن قبل أن تتلف في المياه.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG