Accessibility links

الخرطوم ترفع شكوى ضد جنوب السودان أمام مجلس الأمن الدولي


أعلنت الحكومة السودانية يوم الثلاثاء أنها تقدمت بشكوى رسمية لمجلس الأمن الدولي ضد جمهورية جنوب السودان تتهمها فيها بإثارة الاضطرابات في السودان ودعم الحركات المتمردة على الحكومة السودانية في منطقتي جنوب كردفان ودارفور.

وقال المتحدث باسم الخارجية السودانية العبيد مروح "لقد سلم مندوبنا في الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء رئيس مجلس الأمن الدولي لهذه الدورة شكوى ضد حكومة جنوب السودان باسم وزير الخارجية السوداني علي كرتي".

وأضاف أن "حكومة جنوب السودان ظلت تثير الاضطرابات في دولة السودان من خلال دعمها لحركات التمرد في كل من جنوب كردفان ودارفور بالتدريب والدعم والتحريض"، حسبما قال.

وتدور مواجهات في جنوب كردفان بين القوات الحكومية السودانية ومقاتلين تابعين للحركة الشعبية شمال السودان ينتمون لقبائل النوبة، السكان الأصليين لجنوب كردفان الذين كانوا يقاتلون مع الجنوب في الحرب الأهلية ضد الشمال التي استمرت بين عامي 1983 إلي 2005 على الرغم من انتماء هذه القبائل إلى شمال السودان.

ويقع جنوب كردفان على الحدود بين السودان وجنوب السودان، فيما يحتفظ إقليم دارفور في الغرب بحدود مع عدد من أقاليم جنوب السودان ،كما تحتفظ الحركة الشعبية (الحزب الحاكم في جنوب السودان) بعلاقات مع حركات دارفور المتمردة.

وكان جنوب كردفان قد شهد الشهر الماضي الإعلان عن تشكيل تحالف ضد الحكومة السودانية يضم حركتان من حركات دارفور إضافة للحركة الشعبية شمال السودان.

وأشارت الشكوى التي سلمها مندوب السودان إلى أن "هذا التحالف تم برعاية من حكومة جنوب السودان".

XS
SM
MD
LG