Accessibility links

الأسد متفائل بالنصر .. والمعارضة تتقدم في حلب


ردة فعل بعد قصف حكومي في حي الصاخور بمدينة حلب

ردة فعل بعد قصف حكومي في حي الصاخور بمدينة حلب

عبر الرئيس السوري بشار الأسد عن تفاؤله من النصر في المعارك ضد معارضيه المستمرة منذ ثلاثة أعوام، معتبرا أن الصراع دخل في "مرحلة انعطاف" لصالح النظام.

وأكد الأسد أن هناك مرحلة انعطاف في الأزمة من الناحية العسكرية والإنجازات المتواصلة التي يحققها الجيش، أو من الناحية الاجتماعية من حيث المصالحات الوطنية وتنامي الوعي الشعبي لحقيقة أهداف ما تتعرض له البلاد، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا)

وأضاف أن الدولة تسعى لاستعادة الأمن والاستقرار في المناطق الرئيسية التي ضربها "الإرهابيون لتتفرغ بعد ذلك لملاحقة البؤر والخلايا النائمة"، وذلك خلال لقائه أساتذة وطلاب كلية العلوم السياسية في جامعة دمشق.

واستعاد النظام في الأشهر الماضية مناطق استراتيجية كانت تعد بمثابة معاقل للمعارضة، لا سيما قرب الحدود اللبنانية وفي ريف دمشق وريف حمص. وساهم حزب الله اللبناني بشكل أساسي في هذه السيطرة.
وتأتي تصريحات الأسد قبل ثلاثة اشهر من نهاية ولايته في 17 تموز/يوليو. ولم يعلن الرئيس السوري بعد ترشحه رسميا لولاية ثالثة، إلا أ أكد في كانون الثاني/يناير أن هناك فرص كبيرة لذلك.

قتلى في قصف بالطيران الحربي على ريف دمشق

ميدانيا، قتل الأحد 16 شخصا بينهم أربعة أطفال في سلسلة غارات جوية على مدينة دوما شمال شرق دمشق، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصادر أخرى.

واستهدفت إحدى الغارتين السوق الشعبية، بحسب "الهيئة العامة للثورة"، في حين بثت مصادر محلية أشرطة مصورة لآثار تلك الهجوم والضحايا:


وكثف الطيران الأحد قصف ريف دمشق، لا سيما مدينتي حمورية شرق دمشق وداريا جنوب غربها.

كما استهدف القصف بلدة المليحة الواقعة على المدخل الجنوبي للغوطة الشرقية المحاصرة من قبل النظام، تزامنا مع اشتباكات على أطراف البلدة ومحيطها، بحسب المرصد السوري.

المعارضة تتقدم في حلب

في حلب، تتواصل المعارك في محيط مبنى المخابرات الجوية في حي الزهراء (شمال غرب)، والذي تقدم نحوه مقاتلو المعارضة في اليومين الماضيين وسيطروا على مبان قريبة منه، بحسب المرصد.

وأكدت مصادر المعارضة السورية سيطرتها على جميع المقار المحيطة بمبنى المخابرات الجوية في حلب، مع توقعات بفرض السيطرة الكاملة عليه خلال وقت قصير.

في المقابل نفت وسائل إعلام رسمية سيطرة المعارضة على مبنى المخابرات الجوية في حلب الذي يعتبر أحد أهم معاقل القوات النظامية في المدينة.

وعرضت القنوات التلفزيونية التابعة للحكومة صوراً من محيط مقر المخابرات الجوية تظهر المبنى، لكنها أشارت إلى تعرض المناطق المحيطة به للهجوم من قبل قوات المعارضة.
XS
SM
MD
LG