Accessibility links

حريق قد يشب في منزلك والسبب.. كومبيوترك المحمول


سوني فايو FIT 11A

سوني فايو FIT 11A

لا يخطر ببال من يستخدم أجهزة الكومبيوتر المحمول أو الهاتف الذكي أنه يحمل بين أصابعه أو في حجره قنبلة موقوتة تنتظر اللحظة المناسبة لتنفجر. فهذه الأجهزة رغم تقدمها التكنولوجي، تعتمد بشكل رئيسي على بطارية مصنوعة من مواد كيميائية خطرة، غير مستقرة في طبيعتها.

هل تمتلك كومبيوترا أو هاتفا ذكيا؟ كم من مرة شعرت بسخونة هذا الجهاز أو ذاك لدرجة تفوق المعدلات الطبيعية المقبولة؟ إن كانت الحالة تتكرر معك باستمرار، واصل القراءة، فقد تكون من بين المعرضين للخطر دون أن تعلم.

هذه الأجهزة عادة ما تكون مزودة ببطاريات ليثيوم آيون Lithium-Ion، وقد تشكل خطرا على حياة المستخدم لو كانت قد تعرضت لضرر ما أو انتهت صلاحية المواد الكيميائية المستخدمة فيها.

فقد يؤدي تسرب الشحنات الكهربائية المضغوطة القابلة للاحتراق إلى ارتفاع درجة حرارة البطارية واندلاع النار فيها قد ينتهي بانفجارها.

وهذه صورة نشرت على تويتر لما خلفه ارتفاع درجة حرارة بطارية كومبيوتر محمول:



شركة سوني المصنعة لأجهزة الكومبيوتر المحمول علامة فايو Vaio أوقفت الجمعة بيع جهازها من طراز Vaio Fit 11A الجديد بعد شهرين من طرحه في الأسواق لوجود مشكلة في البطارية.

فقد تلقت سوني في غضون شهر ثلاثة تقارير عن حالات اندلاع النار في جهازها الجديد في اليابان وهونغ كونغ والصين.

وحثت سوني أصحاب "أيه 11" على التوقف فورا عن استخدام الجهاز، مشيرة إلى أنها باعت 26 ألف وحدة من الجهاز الجديد في سائر أنحاء العالم.

جدير بالذكر، أن البطارية هي لشركة باناسونك وصنعت لصالح سوني.

ليست هذه المرة الأولى التي تحذر سوني مستهلكيها من استخدام أجهزتها بسبب وجود خلل ما في البطارية. فقد سحبت شركة الإلكترونيات العملاقة عام 2010 أكثر من نصف مليون من كومبيوترات فايو المحمولة بسبب خلل قد يؤدي إلى ارتفاع حرارة البطارية وإذابة الإطار الخارجي للجهاز والمصنوع من البلاستيك.

فكم من مستخدم لأجهزة سوني لا يعلم بهذه المخاطر؟ وكم من شركة لم تعلن وجود مشاكل في أجهزتها؟

سوني ليست الوحيدة التي تعاني من مشاكل في بطاريات أجهزتها، فأجهزة لونوفو الصينية و"أتش بي" الأميركية وديل وآبل وسامسونغ وغيرها من الشركات العالمية، جميعها واجهت مشاكل شبيهة.

فـ"أتش بي" على سبيل المثال، سحبت في السنوات الأخيرة عددا من أجهزتها- عدة أحجام وموديلات- لوجود خلل في بطارياتها.

وهذا آيفون 5ٍS والدخان يتصاعد منه:


لبطاريات "ليثيوم آيون" حسنات بالطبع، فهي تتميز بطول عمرها وقدرتها على توفير تيار متواصل، كما أنها لا تفقد كثيرا من طاقتها عند خزنها مقارنة بأنواع البطاريات الأخرى.

رغم هذه المخاوف، يخضع هذا النوع من البطاريات، نظرا لطبيعة المواد الكيميائية المكونة لها، لفحوصات واختبارات مكثفة وصارمة للتأكد من سلامتها عندما تصل المستهلك.

ويعكف المصنعون على استخدام التكنولوجيا والمتحسسات الإلكترونية للحد من ارتفاع درجات حرارة هذه البطاريات بالتالي انفجارها. فبعض الصانعين يضعون دوائر إلكترونية مهمتها الوحيدة مراقبة البطارية.

فبمجرد أن تتدهور حالة البطارية، تتدخل الدائرة الإلكترونية لتقطع أي امدادات أو تسريبات للطاقة، لتكون بذلك قد وضعت البطارية في حالة مستقرة.
XS
SM
MD
LG