Accessibility links

رجال الانقاذ يحاولون إزالة آثار الاعصار IRENE في ولاية فيرمونت



يسعى رجال الانقاذ الثلاثاء للوصول إلى الاف الاميركيين الذين لا يزالون مقطوعين عن العالم بسبب الامطار الغزيرة في ولاية فيرمونت وفي نيوجيرسي وفي ولاية نيويورك، بعد يومين من مرور الاعصار IRENE الذي خلف 41 قتيلا على الاقل.

وكانت الطريق الرئيسية حول ويلمينغتن في فيرمونت مغطاة بالوحول بسبب العاصفة التي قطعت العديد من الطرق بعد ان هطلت خلال 24 ساعة امطار تهطل عادة خلال شهرين، اي بمعدل 21 سنتمترا.

وقال ديف ميلر مسؤول عمليات الطوارىء ان المشكلة هي "في عدم القدرة على الوصول" إلى تلك المناطق، موضحا أن إحدى الفرق تحاول انتشال السيارات من المياه الموحلة وازالة الاشجار التي سقطت على الطريق العام واسقطت معها خطوط الكهرباء.

وتضطر الفرق لاستعمال القوارب أو المروحيات لايصال المساعدات إلى الاهالي.

والوضع مماثل في العديد من مناطق نيوجيرسي وولاية نيويورك حيث لجأ الناس إلى المدارس والمكاتب الحكومية.

وستتوجه وزيرة الداخلية جانيت نابوليتانو ووزير الزراعة توم فيلساك إلى فيرجينيا ونورث كارولاينا لتقدير الاضرار.
XS
SM
MD
LG