Accessibility links

معتمرون مصريون يعتصمون بمطار القاهرة احتجاجا علي سوء المعاملة السعودية


شهد مطار القاهرة الدولى يوم الأربعاء اعتصام 37 معتمرا مصريا علي الطائرة السعودية القادمة من جدة، ورفضوا النزول منها لأكثر من ساعتين احتجاجا علي سوء المعاملة من السلطات السعودية في مطار الملك 'عبد العزيز' بجدة.

وقالت مصادر أمنية بالمطار إنه ''فور وصول رحلة الخطوط السعودية من جدة رقم 2334 فوجئنا برفض 37 راكبا النزول من الطائرة احتجاجا علي سوء معاملة المسئولين بمطار جدة والخطوط السعودية وتوجهت القيادات الأمنية للمعتمرين لفض اعتصامهم وإعطاء الفرصة لتشغيل الطائرة لرحلة الإقلاع وبعد ساعتين تم إقناعهم بفض الاعتصام بعد تحرير محضر بشرطة السياحة بما حدث لهم''.

وقالت المصادر إن الركاب أكدوا أنهم واجهوا ''معاملة سيئة وغير آدمية'' من رجال الأمن في مطار جدة ومن مسئولي الطيران السعودي بدأت منذ وصولهم إلي المطار حيث تأخرت رحلتهم لأكثر من 11 ساعة وتم وضعهم ضمن حوالي 1000 راكب داخل صالة صغيرة لا تستوعب 200 راكب وتم غلق أبوابها وأجهزة التكييف فيها مما أدي إلي إصابة العشرات من المعتمرين المسنين بحالات إغماء.

وكانت أزمة تكدس المعتمرين المصرين فى مطار جدة قد تفاقمت بسبب وجود كبار السن بين العالقين فى قرية الحجاج وعدم توافر أدويتهم.

وفى الوقت الذى أكدت فيه وزارة الخارجية المصرية ومسؤولو شركة مصر للطيران أنهم نجحوا فى حل الأزمة، أكدت تصريحات رسمية من بعثة وزارة السياحة المصرية أن الأزمة لاتزال مستمرة وأن التأخير فى رحلات الطيران يصل إلى خمس ساعات للرحلة الواحدة.

وأكد عدد من المعتمرين العالقين أنهم سيتقدمون ببلاغات للنائب العام ضد شركات الطيران السعودية والمصرية، مطالبين الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء بالتدخل لدى السلطات السعودية لحل أزمة عودتهم.

وكان الأمير نايف بن عبدالعزيز، وزير الداخلية السعودى، رئيس لجنة الحج، قد قال إن بلاده ترحب بكل الحجاج والمعتمرين والزوار من جميع الدول الإسلامية، وإنها لا تفرق فى المعاملة بين معتمرى دولة وأخرى، داعيا المسئولين فى الوزارات السعودية المعنية بالحج لمراجعة السلبيات.

XS
SM
MD
LG