Accessibility links

من طرائف الانتخابات في مصر: شهادة امتياز في علوم الرئاسة


مصري يعطي تأييده لترشح عبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسة

مصري يعطي تأييده لترشح عبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسة

ما أن فتحت اللجنة العليا للانتخابات في مصر باب الترشح لانتخابات الرئاسة المقررة في 26 و27 أيار/ مايو المقبل، حتى أبدى عشرات من المواطنين رغبتهم في الترشح لخوض غمار المنافسة أمام عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي وغيرهما من السياسيين المعروفين على مستوى البلاد.

ولم تمنع إجراءات وشروط الترشح للرئاسة، البعض من التعبير عن رغبتهم في تولي منصب الرئيس المصري، بغض النظر عن متطلبات المنصب أو وجود برنامج انتخابي أو حتى قاعدة شعبية تنتخبهم.

بعض هؤلاء ظهر في مقاطع فيديو غريبة وطريفة صورتها وسائل إعلام محلية، وتم تداولها على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعية.

فهذا المواطن الذي يدعى فتحي علي بيومي، قال إنه حصل على شهادة امتياز في "علوم منصب رئيس الجمهورية"، وتعهد بالعمل على تحقيق "مستقبل عظيم للشعب المصري والجيش المصري":


فيما اقترح هذا المواطن الراغب بالترشح للرئاسة، ضم جمهورية مصر إلى مجلس التعاون الخليجي للقضاء على البطالة في البلاد. وأشار المهندس حسام شرطول إلى أنه يعتزم إرجاع مصر إلى النظام الملكي لأنها كانت "أياما حلوة":


أما محمد حشمت أو "الريس حشمت" كما عرّف نفسه، فقد اختار "عمك حشمت هو الشعب" كشعار لحملته الانتخابية:

وتعهد المرشح أحمد زكي بتوفير شقة سكنية ومنح كل مواطن مصري 10 ملايين جنية و10 أفدنة زراعية، متحديا السيسي وصباحي في مناظرة سياسية:

ورغم طموح هؤلاء وعشرات آخرين مثلهم، فإن نظام الترشح لانتخابات الرئاسة يتطلب حصول المترشح على 25 ألف توكيل تأييد ممن يحق لهم الانتخاب في 15 محافظة على الأقل وبحد أدنى ألف مؤيد من كل محافظة، إضافة إلى إيصال بـمبلغ 20 ألف جنيه مصري.

وهذه لائحة الشروط الواجب توفرها في الراغبين بالترشح لمنصب الرئيس في مصر.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات قد فتحت باب الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية في 31 آذار/مارس، على أن يكون آخر يوم لتقديم وثائق الترشح هو 20 نيسان/أبريل الجاري.

وستنطلق الحملات الانتخابية للمرشحين في الثالث من أيار/مايو وتنتهي في الـ 23 منه.
XS
SM
MD
LG