Accessibility links

logo-print

مقتل ضابط وإصابة آخرين في سلسلة انفجارت بالقاهرة وواشنطن تندد


موقع انفجار عبوة تقليدية الصنع في القاهرة -أرشيف

موقع انفجار عبوة تقليدية الصنع في القاهرة -أرشيف

انفجرت قنبلة ثالثة الأربعاء أمام جامعة القاهرة حيث أدى انفجار عبوتين ناسفتين إلى مقتل عميد في الشرطة وجرح خمسة أشخاص آخرين بينهم لواء، كما ذكر صحافي من وكالة الصحافة الفرنسية في المكان.

وانفجرت العبوة الثالثة في حديقة بين شرطيين وصحافيين. ورأى مراسل وكالة الصحافة الفرنسية عدة أشخاص ممددين على الأرض بعد الانفجار.

تنديد أميركي

وفي أول رد فعل دولي على التفجيرات، نددت السفارة الأميركية في القاهرة بتلك التفجيرات، واصفهة فاعليها بـ"الجبناء".

وذكر بيان مقتضب للسفارة نشر في موقعها على الانترنت، "تشجب السفارة الأميركية بأشد العبارات قوة الهجمات الإرهابية التي وقعت بالقرب من جامعة القاهرة في وقت سابق اليوم، 2 أبريل 2014 والتي أدت إلى قتل شخص واحد على الأقل وإصابة آخرين"، مقدمة تعازيها لذوي الضحايا الذين قضوا في تلك التفجيرات.


مقتل ضابط وإصابة خمسة آخرين في انفجار مزدوج وسط القاهرة (آخر تحديث 10:02 ت.غ)

قتل ضابط وأصيب خمسة آخرون بينهم ضابط برتبة لواء في انفجار عبوتين ناسفتين وسط القاهرة الأربعاء.

وأفاد التلفزيون المصري، أن الهجوم المزدوج أدى إلى مقتل مدير مباحث غرب الجيزة العميد طارق الميرجاوي وإصابة خمسة ضباط آخرين بينهم اللواء عبد الرؤوف الصيرفي، نائب مدير أمن القاهرة.

وأفاد مصدر أمني، أن القنبلتين اللتين استهدفتا نقطة أمنية أمام كلية الهندسة بجامعة القاهرة كانتا في سيارة نقل صغيرة.

وأغلقت الشرطة الشوارع المحيطة بجامعة القاهرة عقب الانفجار، في حين ألغى طلبة مؤيدون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي تظاهرة كانت مقررة داخل الجامعة.

وقال صحافي من وكالة الصحافة الفرنسية إن العبوتين انفجرتا أمام مركزي حراسة للشرطة بالقرب من جامعة القاهرة معقل حركة الاحتجاج الإسلامية على الحكومة منذ أن أقال الجيش الرئيس الوحيد المنتخب ديموقراطيا للبلاد، وسجنه في الثالث من تموز/يوليو الماضي.

وبثت وسائل إعلام محلية فيديو يظهر لحظة وقوع الانفجارين

وازدادت الاعتداءات التي تستهدف عناصر الشرطة والجيش منذ تسعة أشهر.

وقتل أكثر من 1400 متظاهر برصاص الشرطة والجنود منذ الثالث من تموز/يوليو، منهم أكثر من 700 في وسط القاهرة في 14 آب/أغسطس وحده.

وقالت الحكومة المصرية السبت إن 500 شخص قتلوا في "هجمات إرهابية" منذ الإطاحة بمرسي أغلبيتهم الساحقة من رجال الجيش والشرطة.

وتزايدت مؤخرا الهجمات المسلحة على حواجز الشرطة والجيش في مختلف مدن البلاد خاصة في الدلتا.


المصادر: وكالات
XS
SM
MD
LG