Accessibility links

معهد العالم العربي يعيد قطار الشرق السريع يعود إلى باريس


أوريينت اكسبرس

أوريينت اكسبرس

يعود قطار الشرق السريع الشهير (أوريينت اكسبرس) إلى باريس خلال معرض ينظمه معهد العالم العربي في الربيع بعنوان "كان يا ما كان قطار الشرق السريع".

وسيقدم المعرض الذي تنطلق فعاليته في الرابع من نيسان/أبريل قاطرة بخارية وثلاث عربات وحافلة تضم مطعما من القطار الشهير الذي كان يربط العواصم الأوروبية بإسطنبول.

وهذه المركبات التي تعود إلى العشرينيات والمدرجة في قائمة التراث التاريخي هي جد ثقيلة وقد استلزم جلبها إرساء أعمدة إسمنتية كبيرة، بحسب ما كشف كلود مولار القيم على هذا المعرض.

وسيحضّر كبير الطهاة بانيك ألينو مأدبة لأربعين شخصا مع وجبات "من وحي المآدب التي كانت تقدم في قطار الشرق السريع".

وأكد جاك لانغ رئيس معهد العالم العربي أن هذا المعرض الذي تستمر فعالياته حتى 31 آب/أغسطس "سيشكل حدثا كبيرا على الصعيدين الفكري والفني".

هذا المعرض بحسب لانغ "سيسمح بالغوص في تاريخ مضطرب شهد على قيام العالم المعاصر إثر انهيار السلطنة العثمانية والإمبراطورية النمساوية المجرية وتشكل العالم العربي والاستعمار وانتهائه".

وكان قطار الشرق السريع يسير رسميا من باريس إلى إسطنبول، لكنه كان يصل أيضا إلى بغداد والقاهرة.

وهذا القطار الفخم هو من تصميم المهندس البلجيكي جورج نايغماكرز مؤسس الشركة الدولية لحافلات النوم في القطارات. وهو قام برحلته الأولى من باريس إلى إسطنبول عام 1883 وسحب من الخدمة عام 1977.

وتتوقع الشركة الفرنسية للسكك الحديد التي تمول هذا المشروع بالكامل أن يستقبل المعرض "500 ألف زائر على الأقل".

ويعد هذا المعرض "خطوة أولى"، بالنسبة إلى الشركة الفرنسية التي سجلت علامة "أوريينت إكسبرس" عام 1977 واشترت عدة عربات من عربات القطار المدرجة في قائمة التراث التاريخي.

وهذا فيديو وثائقي عن تاريخ القطار:
XS
SM
MD
LG