Accessibility links

رئيس الوزراء الفرنسي الجديد يجري مشاوراته لتشكيل الحكومة


وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس-أرشيف

وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس-أرشيف

يجري رئيس الوزراء الفرنسي الجديد مانويل فالس الذي عينه الرئيس فرنسوا هولاند مساء الإثنين، مشاورات الثلاثاء من أجل تشكيل حكومة جديدة بعد يومين على الهزيمة الكبرى التي لحقت بالاشتراكيين في الانتخابات البلدية.

ومن بين الوزراء الجدد ترد بانتظام أسماء سيغولين روايال المرشحة للرئاسة في انتخابات 2007 والرفيقة السابقة لهولاند، والتي قد يتم تكليفها وزارة تربية موسعة، وفرنسوا ريبسامين الذي قد يتسلم الداخلية، الحقيبة التي كان يطمح لها عام 2012.

والتقى أربعة تيارات إلى يسار الحزب الاشتراكي مساء الإثنين في الجمعية الوطنية للمطالبة بـ"إعادة توجيه" السياسة المعتمدة وبحث مسألة الثقة للحكومة المقبلة.

مانويل فالس رئيسا للحكومة الفرنسية الجديدة (آخر تحديث 10:12)

عين الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند مانويل فالس رئيسا جديدا للوزراء خلفا لجان مارك ايرلوت الذي قدم استقالته في وقت سابق الاثنين بعد خسارة الاشتراكيين في انتخابات البلدية.

وقال هولاند في خطاب تلفزيوني مقتضب "عهدت إلى مانويل فالس بمهمة قيادة حكومة فرنسا" مؤكدا انه تلقى "بوضوح" رسالة الفرنسيين، واعدا بفريق حكومي مصغر وبتخفيف الضرائب قبل عام 2017.

وكان فالس يشغل منصب وزير الداخلية في حكومة ايرولت.

وولد رئيس الحكومة الفرنسية الجديد في مدينة برشلونة الإسبانية واكتسب الجنسية الفرنسية في سن الـ20، وهو يبلغ 51 سنة من العمر.

وعرف منذ توليه منصب وزير الداخلية بسياسته الصارمة تجاه قضايا الهجرة والتعامل الأمني مع المتظاهرين.

المصدر: راديو سوا/وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG