Accessibility links

​السلطات الصينية تصادر 14.5 مليار دولار من مسؤول أمني سابق


متظاهر ضد الحكومة الصينية

متظاهر ضد الحكومة الصينية

صادرت السلطات الصينية أصولا لا تقل قيمتها عن 90 مليار يوان (14.5 مليار دولار) من أسرة ومعارف تشو يونغ كانغ المسؤول الأمني الكبير المتقاعد الذي أصبح في بؤرة أكبر فضيحة فساد تشهدها الصين في أكثر من ستة عقود.

وقالت مصادر أطلعت على التحقيقات إن أكثر من 300 من أقارب تشو وحلفائه السياسيين والعاملين معه إما احتجزوا أو استجوبوا على مدى الأشهر الأربعة المنصرمة.

وقال أحد المصادر إن النيابة وجهاز مكافحة الفساد في الحزب جمدا حسابات مصرفية يصل حجم الودائع فيها إلى 37 مليار يوان وصادرا سندات محلية وأجنبية بقيمة تصل إلى 51 مليار يوان بعد مداهمة منازل في بكين وشنغهاي وخمسة أقاليم.

وأضافت المصادر أن المحققين صادروا نحو 300 شقة وفيلا قيمتها حوالي 1.7 مليار يوان وتحفا ولوحات معاصرة تصل قيمتها إلى مليار يوان وأكثر من 60 سيارة، كما جرت مصادرة أنواع فاخرة من الخمور والذهب والفضة ومبالغ نقدية بالعملات المحلية والأجنبية.

وبالنظر لحجم الأموال المصادرة ونطاق التحقيقات مع المحيطين بتشو والتي لم يعلن عنهما رسميا حتى الآن يعد التحقيق غير مسبوق في تاريخ الصين الحديث.

ويخضع تشو (71 عاما) للإقامة الإجبارية فعليا منذ أن بدأت السلطات التحقيق الرسمي في قضيته أواخر العام الماضي وهو أكبر سياسي صيني يقع فريسة تحقيق فساد منذ وصول الحزب الشيوعي إلى السلطة عام 1949.

وبزغ نجم تشو في قطاع النفط والغاز في الصين قبل أن ينضم للجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب في 2007 حيث كان يتحكم بحكم منصبه كرئيس لجهاز أمني محلي في ميزانية تفوق الإنفاق على الدفاع.


المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG