Accessibility links

البحرين تحدد مهلة لعودة مواطنيها المقاتلين في الخارج


مقاتل مسلح في سورية

مقاتل مسلح في سورية

حددت البحرين الخميس مهلة من أسبوعين كي يعود جميع مواطنيها الضالعون في معارك في الخارج، وذلك تحت طائلة ملاحقتهم بموجب قوانين مكافحة الإرهاب والتي تصل أحكامها إلى حد إسقاط الجنسية عنهم.

ودعت الداخلية البحرينية في بيان مواطنيها الموجودين في مناطق التوترات الأمنية وبخاصة المسلحة منها للمشاركة في الأعمال القتالية، إلى العودة إلى "رشدهم والمبادرة بالرجوع إلى أرض الوطن خلال مدة لا تجاوز أسبوعين اعتبارا من تاريخ صدور هذا البيان".

وأضافت أنه بعد انقضاء المهلة "سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية وفقا لقانون العقوبات رقم 15 لسنة 1976 وقانون حماية المجتمع من الأعمال الإرهابية رقم 58 لسنة 2006 والقانون رقم 8 لسنة 2004 بانضمام المملكة إلى الاتفاقية الدولية لقمع تمويل الإرهاب".

وأوضحت أنه فضلا عن ذلك سيتم اتخاذ كافة الإجراءات التي قد تصل لإسقاط الجنسية عن هؤلاء المقاتلين.

وفي أواخر شباط/فبراير، حذرت الوزارة من أنها ستشدد القانون الذي ينص حاليا على السجن إلى مدة تصل إلى خمس سنوات، بحق رعاياها الضالعين في معارك في الخارج بما في ذلك سورية.

وأوضحت أنها ستلاحق قضائيا كل بحريني يشارك في معارك في الخارج ويشجع أنشطة مماثلة وينتمي إلى مجموعات "دينية متطرفة أو تعتبر منظمات إرهابية".

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG