Accessibility links

logo-print

مخاوف من انتشار شلل الأطفال بين نازحي الأنبار في العراق


حملة تلقيح ضد شلل الأطفال في العراق

حملة تلقيح ضد شلل الأطفال في العراق

علي الياس

تنتظر وزارة الصحة العراقية نتائج فحص نهائي، تظهر الأحد، وتتعلق بطفلة يخشى أنها مصابةٌ بمرض شلل الأطفال.

ورجحت منظمة الصحة العالمية انتقال الفيروس من سورية، التي سجلت 37 إصابة بعضها في محافظات متاخمة للحدود العراقية.

وأعربت وزارة الصحة عن عميق قلقها من انتقال المرض إلى محافظة الأنبار، التي تعيش أوضاعا إنسانية حرجة، في ظل النزوح المتواصل.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة زياد طارق إن مناطق النزاع غالبا ما تشهد ضعف المناعة وتفشي الأمراض.

وأوضحت مسؤولة مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق ناتاليا بركوبـتشاك أن المناطق التي ينتشر فيها النازحون تعاني نقصا كبيرا في الخدمات الصحية.

وفيما يتعلق بالصحة والخدمات الصحية المقدمة، قالت إن المؤسسات الصحيةَ الحكومية في مناطق تواجد النازحين تعاني ضعفا في قدراتها الاستيعابية فضلا عن انعدام البنى التحتية في بعض المناطق، بما في ذلك إقليم كردستان.

وانتقد المتحدث باسم وزارة الصحة حكومة الإقليم لسماحها بتنقل اللاجئين السوريين في مدن كردستان من دون إخضاعهم للرقابة الصحية.

وفي السياق نفسه، أقرت وزارة الهجرة والمهجرين بصعوبة وضع نازحي الأنبار.

ويقول وكيل الوزارة سلام الخفاجي إن أماكن انتشار النازحين غير مخصصة للسكن، ما يعني أنهم أكثر عرضةً للإصابة بالأمراض.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG