Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يبحث موقفه من التوجه الفلسطيني إلى الأمم المتحدة


يعقد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعا الجمعة في بولندا لبحث الموقف الأوروبي من التوجه الفلسطيني إلى الأمم المتحدة الذي يهدف إلى نيل الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

هذا، فيما أشار عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات في تصريحات صحفية الخميس إلى أن دعم الاتحاد الأوروبي للمسعى الفلسطيني سيشكل دفعة حقيقية للحفاظ على خيار الدولتين وعملية السلام بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

إلا أن مراقب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور قال إن السلطة الفلسطينية قد تواجه تعطيلا وعرقلة خلال مطالبة مجلس الأمن الدولي بالاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وأضاف في مقابلة مع "راديو سوا" أن العرقلة الرئيسية متعلقة بقدرة "دولة تملك حق الفيتو في مجلس الأمن وتستطيع أن تعطل وتقول إنها ستعطل علنا وفي الاجتماعات المغلقة. أما في ما يتعلق بمسائل أخرى خاصة في الجمعية العامة فلا تستطيع أي قوة أو طرف أن يعطل لأن في الجمعية العامة لا تعطل المسائل بالفيتو".

وتعارض إسرائيل والولايات المتحدة توجه الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة، وشددتا على أن الدولة الفلسطينية يتعين قيامها من خلال المفاوضات. وتضغط إسرائيل على عواصم أوروبية لعدم الموافقة والتصديق على هذا التحرك.

وكانت مصادر دبلوماسية قد ذكرت أن الاتحاد الأوروبي لم يقرر بعد ما إذا كان سيعترف بدولة فلسطينية فى حال إعلانها في الأمم المتحدة.

وأوضحت الممثلة العليا للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون في تصريحات لها الخميس أن القضية تظل افتراضية لأنه لم يطرح قرار بشأن الاعتراف بالدولة الفلسطينية حتى الآن.

XS
SM
MD
LG