Accessibility links

بعد انتحار صديقة ميك جاغر.. 'رولينغ ستونز' لا تزال تحت الصدمة


ميك جاغر وصديقته لرين سكوت- أرشيف

ميك جاغر وصديقته لرين سكوت- أرشيف

غادرت فرقة "رولينغ ستونز" التي لا تزال تحت صدمة نبأ انتحار شريكة حياة ميك جاغر مدينة بيرث الأسترالية صباح الخميس، متعهدة بالعودة إلى البلاد بعد إلغاء جولتها في منطقة المحيط الهادئ.

وفي التعليق الأول للفرقة على نبأ وفاة لرين سكوت شنقا، كشف أعضاؤها عن صدمتهم، مؤكدين تضامنهم مع المغني ميك جاغر الذي كان على علاقة بلرين منذ عام 2001.

وألغت فرقة "رولينغ ستونز" الثلاثاء جولتها في أستراليا ونيوزيلندا التي كان من المفترض أن تنطلق من مدينة بيرث الأربعاء، بعدما أعلن عن وفاة لرين سكوت التي انتحرت شنقا الاثنين في شقتها في نيويورك، بحسب ما أكد الطبيب الشرعي الأربعاء.

وقال روني وود عازف الغيتار في الفرقة "إنه نبأ مؤسف بالفعل وكل ما يهمنا في الوقت الحالي هو التضامن مع ميك لنقدم له الدعم ونساعده على تخطي هذه المرحلة"، مضيفا "نعتزم العودة إلى المسرح في أسرع وقت ممكن".

ولم يدل جاغر بأي تصريح رسمي منذ الإعلان عن وفاة شريكة حياته، مكتفيا بالإشارة إلى أنه لم يستوعب بعد الأمر على صفحته الإلكترونية.

وهو كتب تحت صورة بالأبيض والأسود للرين سكوت مؤرخة في 18 آذار/مارس "لا أفهم كيف وضعت صديقتي المفضلة وحب حياتي حدا لحياتها بهذه الطريقة المأسوية ونحن قد أمضينا سنوات رائعة معا".

ولم تترك عارضة الأزياء السابقة أي رسالة لتبرير فعلتها. وهي قد شنقت نفسها على ما يبدو بوشاح علقته بمسكة الباب.

وكانت لرين سكوت مصممة أزياء مشهورة في الولايات المتحدة ارتدت تصاميمها مادونا وأنجلينا جولي ونيكول كيدمن وميشال أوباما، غير أن دار الأزياء "ال اس فاشن ليميتيد" التي تتخذ في لندن مقرا لها تكبدت خسائر فادحة خلال العامين 2011 و2012.

وكان من المفترض أن تقدم مجموعتها الأخيرة في إطار فعاليات أسبوع الموضة في لندن الذي عقد في شباط/فبراير، لكنها ألغت العرض في اللحظة الأخيرة. وكشفت صحيفة نيويورك تايمز أنها كانت ستعلن هذا الأسبوع عن إغلاق دار الأزياء التي تملكها.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG