Accessibility links

logo-print

بيرنز والأمير سلمان يناقشان التعاون الأمني الأميركي السعودي


بيرنز يستقبل الأمير سلمان

بيرنز يستقبل الأمير سلمان

قال مسؤول بارز في وزارة الخارجية الأميركية إن نائب وزير الخارجية الأميركي وليام بيرنز التقى نائب وزير الدفاع السعودي الأمير سلمان بن سلطان بن عبدالعزيز في واشنطن الخميس وناقشا قضايا ثنائية بما فيها "الالتزام المشترك بتعزيز العلاقات الأمنية".

وأضاف المسؤول أن بيرنز والأمير سلمان ناقشا "التحديات الإقليمية مثل سورية، والتعاون الإقليمي لمعالجة تحديات سياسية وإقليمية مشتركة".

زيارة نائب وزير الدفاع السعودي إلى واشنطن أتت في سياق الاتصالات التحضيرية للزيارة التي يقوم بها الرئيس باراك أوباما إلى السعودية، والمحادثات التي سيجريها مع الملك عبد الله في نهاية الأسبوع المقبل.

ويذكر أن سلمان كان قد وصل إلى العاصمة واشنطن نهار الاثنين الفائت في زيارة رسمية، التقى خلالها عددا من المسؤولين الأميركيين.

وكان بيرنز قد أعلن مؤخراً أمام مجلس الشيوخ أن واشنطن حسنت تعاونها وتنسيقها مع السعودية، بشأن الأزمة السورية، بعد الزيارة التي قام بها وزير الخارجية السعودي الأمير محمد بن نايف إلى العاصمة الأميركية في الشهر الماضي.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" مؤخراً أن السعودية تنتظر موافقة أميركية لتسليم الجيش السوري الحر صواريخ مضادة للطائرات تحمل على الكتف. وذكرت صحيفة "ذي تايم" البريطانية أن الجيش الحر تسلم أسلحة جديدة تتضمن صواريخ مضادة للدبابات في سياق الدعم العربي له.

يمكن الاستماع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر:


المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG