Accessibility links

عريقات: حان وقت اتخاذ القرارات وليس المزيد من المفاوضات


أوباما مستقبلا عباس

أوباما مستقبلا عباس

واشنطن- زيد بنيامين

طالب كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات رئيس الوزراء الإسرائيلي وكافة القادة السياسيين في إسرائيل بالاعتراف بدولة فلسطينية على حدود 1967 وإعداد الإسرائيليين لذلك، قائلاً إن الفلسطينيين قدموا ما يكفي ليثبتوا أنهم شركاء في عملية السلام.

وأضاف عريقات خلال كلمة له في مركز ويلسون للأبحاث في واشنطن الثلاثاء أن الفلسطينيين أضعف الأطراف في مفاوضات السلام. وقال "لقد قبلنا دولة على 22 بالمئة من أراضينا، وقبلنا بتبادل الأراضي، ما الذي يجب أن نقدمه أكثر؟"، مضيفاً "حان الوقت لاتخاذ قرارات وليس لإجراء المزيد من المفاوضات".

وقال عريقات "لم يقدم الأميركيون وثيقة نهائية بشأن قضايا الوضع النهائي كما توقع كثيرون" خلال اللقاء بين أوباما وعباس "وقد اتفقنا على إجراء المزيد من المشاورات" مضيفاً "الرئيس عباس يعمل كل ما في وسعه من أجل نجاح المفاوضات الحالية".

ووصف كبير المفاوضين الفلسطينيين المحادثات بين الرئيس أوباما والرئيس عباس الاثنين في البيت الأبيض بأنها "طويلة وصعبة وصريحة" مشيداً بأداء الإدارة الأميركية الحالية ووزير الخارجية جون كيري.

وقال عريقات "يجب على الإسرائيليين وقف لعبة إلقاء الاتهامات، وأضاف "قادة إسرائيل السياسيين يتحدثون عن السلام لكن هل سمعتموهم يقولون فلسطين وحدود 1967؟" مستدركاً "كلا طبعا".

وانتقد عريقات الذي يزور واشنطن مع وفد بقيادة الرئيس محمود عباس معدل توسيع المستوطنات الإسرائيلية قائلاً "الإسرائيليون يريدون إنشاء حقيقة دولة واحدة رغم أن ذلك لا يخدمهم" وأضاف "الرئيس عباس وضع خريطة قبيحة أمام الرئيس أوباما الاثنين بشأن توسيع المستوطنات".

وأكد عريقات رفض الفلسطينيين الاعتراف بيهودية إسرائيل. وتساءل "لماذا يجب أن نعترف بما يعتقدون أنه أمر صحيح. لقد اعترفنا بدولة إسرائيل في أيلول/سبتمبر 1991" وأضاف" في كل مرة يبتدعون (الإسرائيليون) أموراً من أجل إشغالنا".

ودعا كبير المفاوضين الفلسطينيين الحكومة الإسرائيلية إلى الإيفاء بالتزاماتها بشأن إطلاق سراح الدفعة الأخيرة من الأسرى الفلسطينيين في 29 آذار/مارس المقبل "هؤلاء مقابل عدم الذهاب إلى المؤسسات الدولية ولا علاقة لهم بمفاوضات السلام".

وقال عريقات إن محادثات الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع الرئيس باراك أوباما في البيت الأبيض تناولت استمرار إسرائيل في سياسة الاستيطان وقتل الفلسطينيين وهدم بيوتهم.

وأوضح عريقات في حديث لمراسل "راديو سوا" زيد بنيامين أن الجانب الفلسطيني متمسك بحقوقه التي تكفلها القوانين الدولية.

وأكد عريقات رفض الجانب الفلسطيني تمديد المفاوضات مع إسرائيل والمقرر لها أن تنتهي في 29 من الشهر المقبل.

استمع لتصريحات حصرية من كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات لـ"راديو سوا":



المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG