Accessibility links

استطلاع: الخشية من وقوع اعتداء في الولايات المتحدة في أدنى مستوياتها


أفاد استطلاع أجرته صحيفة أميركية الجمعة أن الخشية من وقوع اعتداء وشيك على الأراضي الأميركية هي في أحد أدنى مستوياتها منذ عشرة أعوام في حين يحيي البلد الذكرى العاشرة لاعتداءات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وبحسب هذا الاستطلاع، فإن 38 بالمئة من الأميركيين يعتقدون أن وقوع أعمال إرهابية أمر محتمل أو محتمل جدا في الأسابيع المقبلة.

وكان هؤلاء يمثلون 62 بالمئة بعد مقتل أسامة بن لادن في مايو/أيار الماضي و39 بالمئة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2009 و35 بالمئة في أدنى مستوى، في منتصف 2005.

ويبدي 36 بالمئة من بينهم قلقا كبيرا أو متوسطا حيال أن يكونوا، هم أو احد أفراد عائلاتهم، ضحية الإرهاب، مقابل ما يقارب 59 بالمئة في الأسابيع التي تلت اعتداءات 2001، ورقم يتراوح ما بين 28 و48 بالمئة منذ ذلك الوقت.

ولم يعد عدد الذين "يثقون جدا" بقدرة الحكومة على حماية الأميركيين سوى 22 بالمئة مقابل 41 بالمئة بعد الاعتداءات و16بالمئة في 2006، بينما يزداد عدد منتقدي الحرب في العراق.

XS
SM
MD
LG