Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

أوباما يأمل في تسوية أزمة القرم دبلوماسيا ويحذر بوتين


أوباما خلال استقباله رئيس وزراء أوكرانيا ارسيني ياتسينيوك

أوباما خلال استقباله رئيس وزراء أوكرانيا ارسيني ياتسينيوك

أعرب الرئيس باراك أوباما الأربعاء عن أمله في أن تسمح الجهود الدبلوماسية المستمرة بتفادي تنظيم استفتاء مقرر الأحد في شأن ضم القرم إلى روسيا، لكنه حذر نظيره الروسي فلاديمير بوتين من أن تدخل موسكو في أوكرانيا ستكون له "أثمان".

وقال أوباما لدى استقباله رئيس وزراء أوكرانيا ارسيني ياتسينيوك في البيت الأبيض، إن واشنطن لن تعترف بنتائج مثل هذا التصويت، وأعرب عن الأمل في أن يعاد التفكير، بفضل الجهود الدبلوماسية في الأيام المقبلة، بالعملية المقررة في القرم.

وكرر أوباما القول في ختام محادثاته مع ياتسينيوك إن تدخل موسكو في القرم ينتهك القانون الدولي وأن واشنطن تدعم وحدة أراضي أوكرانيا.

وأضاف "سنواصل القول للحكومة الروسية إنها إذا استمرت في النهج الحالي، فعندئذ سنضطر نحن والمجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي وسواهما لفرض أثمان على انتهاكات القانون الدولي من قبل روسيا في أوكرانيا".

وأكد الرئيس الأميركي أيضا أن "طريقا آخر ممكن، ونأمل بأن يكون الرئيس بوتين مستعدا لسلوكه. لكنه إذا لم يفعل، فأنا على يقين أن المجتمع الدولي يتحلى بالتضامن حيال الحكومة الأوكرانية للحفاظ على وحدة وسيادة أراضيها".

وقال ياتسينيوك من جانبه للصحافيين في المكتب البيضوي إن بلاده "لن تستسلم أبدا" في المعركة من أجل سيادتها على أراضيها، معتبرا أن أوكرانيا "جزء من العالم الغربي وستبقى كذلك".

وأكد ياتسينيوك إن بلاده ستبقى "صديقا جيدا وشريكا لروسيا" حتى لو أقامت علاقات أقوى مع أوروبا الغربية.

وصرح المسؤول الأوكراني لدى خروجه من البيت الأبيض "نطلب من روسيا وقف هذا التدخل العسكري غير المقبول".

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG