Accessibility links

نتانياهو: مطالب الفلسطينيين عقبة أمام السلام


 رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء إن التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين في إطار المفاوضات الجارية برعاية أميركية، لن يتم من دون تنازل الفلسطينيين عن حق العودة والاعتراف بيهودية إسرائيل.

وأكد نتانياهو في مستهل جلسة لحزب الليكود اليميني الذي يتزعمه أنه لن يطرح أي اتفاق على استفتاء شعبي إذا لم يتضمن "إلغاء ما يسمى بحق العودة واعترافا فلسطينيا بالدولة اليهودية"، حسب تعبيره.

وأضاف أنه في ضوء التصريحات الفلسطينية الأخيرة، "فإننا نبتعد" عن التوصل إلى اتفاق، ملقيا اللوم على الفلسطينيين. وحسب رئيس الحكومة الإسرائيلية، فإن الشروط الإسرائيلية "أساسية، مبررة، وحيوية لأمن دولة إسرائيل"، مشيرا إلى أن الفلسطينيين لا يبدون أي نية للاقتراب من الدخول في تسوية عملية وعادلة، على حد تعبيره.

وتأتي تصريحات نتانياهو بعد يوم من تأكيد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أنه لن يعترف بيهودية إسرائيل.

عباس: لن نعترف بيهودية إسرائيل

وكان عباس قد أكد في كلمة ألقاها خلال افتتاح الدورة الـ13 للمجلس الثوري لحركة فتح الاثنين، ضرورة إقامة الدولة الفلسطينية المستقبلية على أراضي عام 1967 وأن يكون نهر الأردن حدودها الشرقية.

وقال عباس إن الجانب الفلسطيني لن يعترف أبدا بيهودية دولة إسرائيل، مشيرا حسب ما نقل عنه عضو في المجلس الثوري، أن قضايا الحل النهائي تناقش بالمفاوضات وأن الفلسطينيين لن يتنازلوا عن إقامة دولتهم المستقلة.

مزيد من التفاصيل في تقرير نبهان خريشة:


يشار إلى أن عباس سيتوجه إلى الولايات المتحدة وسيلتقي الرئيس باراك أوباما في 17 آذار/مارس في البيت الأبيض.

المصدر: راديو سوا/وكالات
XS
SM
MD
LG