Accessibility links

أوباما: إذا استمرت الانتهاكات الروسية في أوكرانيا فلن نقف مكتوفي الأيدي


باراك أوباما

باراك أوباما

أعلن الرئيس باراك أوباما الخميس أن الولايات المتحدة وحلفاءها الأوروبيين لن يقفوا مكتوفي الأيدي إذا استمرت "الانتهاكات" في جزيرة القرم، مشددا على أن وحدة أوكرانيا وسلامتها لا يمكن التنازل عنهما.

وقال أوباما في كلمة حول الوضع في أوكرانيا إن أي إجراء تتخذه روسيا في المنطقة لابد أن يتم وفق القانون الدولي، مشيرا إلى أن موسكو يمكنها الإبقاء على قواعدها العسكرية في القرم شرط احترام القانون الدولي.

وأضاف أن المشاكل التي تعاني منها أوكرانيا هي قضية داخلية "ويمكن فقط للأوكرانيين معالجتها"، بهدف حماية وحدة أراضيها وسلامتها.

وأوضح أوباما أنه طلب من إدارته فرض عقوبات على بعض الأشخاص والمؤسسات المسؤولة عن الوضع في أوكرانيا، مشيرا إلى أن وزارة الخارجية بدورها ستمنع عددا من الأشخاص من السفر إلى الولايات المتحدة.

ووجه الرئيس الأميركي طلبا للكونغرس الأميركي بمتابعة الأزمة الأوكرانية وملف المساعدات التي سيقدمها صندوق النقد الدولي لأوكرانيا، بهدف المساهمة في استقرارها.

وحذر من أن تنظيم استفتاء في القرم حول انضمام شبه الجزيرة الأوكرانية إلى روسيا سيمثل انتهاكا للقانون الدولي وللسيادة الأوكرانية.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة وحلفاءها متحدون في الوقوف ضد التوغل الروسي في الأراضي الأوكرانية، ولكنه أضاف أن حل هذه الأزمة دبلوماسيا لا يزال ممكنا.

المصدر: موقع الحرة ووكالات
XS
SM
MD
LG