Accessibility links

logo-print

الاتفاق على مواصلة المشاورات بين واشنطن وموسكو بخصوص أوكرانيا


لقاء بين كيري ولافروف في باريس بحضور هولاند

لقاء بين كيري ولافروف في باريس بحضور هولاند

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن اتفاقا تم التوصل إليه الأربعاء في باريس لمواصلة "المشاورات المكثفة" حول الأزمة الأوكرانية خصوصا بين الولايات المتحدة وروسيا.

وصرح كيري إثر مشاورات أجراها مع نظرائه الروسي والفرنسي والألماني والبريطاني ووزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي "لقد بدأنا اليوم عملية ونأمل في أن تقود إلى نزع فتيل التصعيد" في أوكرانيا.

وأضاف "لم يكن لدي أي طموح" للقاء يجمع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأوكراني اندريه ديشتشيتسا.

وقد اصطحب كيري معه الثلاثاء نظيره الأوكراني في نفس الطائرة التي أقلته من كييف.

ومارست الولايات المتحدة ضغوطا قوية وطالبت طيلة النهار في باريس بعقد لقاء بين وزير خارجية روسيا وأوكرانيا سيرغي لافروف واندريه ديشتشيتسا.

وقد توجه الوزير الأوكراني الذي غادر باريس بعد الظهر، تحت الضغط الاميركي إلى وزارة الخارجية الفرنسية على أمل لقاء لافروف وبالرغم من أن الرجلين كانا في نفس المبنى ولكنهما لم يلتقيا.

وأقر كيري "أجرينا محادثات معمقة جدا اليوم. القضية ليست سهلة إنها قضية صعبة".

وأكد أيضا إنه ولافروف بحثا مخرجا للأزمة في أوكرانيا يرتكز خصوصا على الاتفاق السياسي الذي تم التوصل إليه في 21 شباط/فبراير في كييف برعاية الدول الأوروبية.

وأضاف أنه مع ذلك لم يحصل اتفاق بين موسكو وواشنطن خلافا لما كان قد أعلنه لافروف في وقت سابق.

وأعلن كيري أن إمكانية فرض عقوبات على موسكو بسبب تحركاتها في أوكرانيا لا تزال قائمة، مشددا على "أننا نفضل إيجاد حل دبلوماسي مناسب" لهذه الأزمة.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG