Accessibility links

في إستونيا.. الكلاب تشجع الأطفال على القراءة


كيفين، خمس سنوات، يقرأ في مكتبة تارتو في جنوب استونيا

كيفين، خمس سنوات، يقرأ في مكتبة تارتو في جنوب استونيا

في إحدى مكتبات أستونيا، يقرأ أطفال كتبا بصوت عال على مسمع كلاب، وهو أسلوب يرمي إلى تشجيع الأطفال على الثقة بأنفسهم.

وقالت المسؤولة عن المشروع ايوا روتس لوكالة الصحافة الفرنسية إن القراءة بصوت عال أمام كلب هي طريقة مثلى تتبع مع الأطفال الذين يعانون من مشكلات مع القراءة أو الذين لا يتمتعون بثقة بأنفسهم.

انغريد، ست سنوات، تقرأ في مكتبة تارتو في جنوب استونيا

انغريد، ست سنوات، تقرأ في مكتبة تارتو في جنوب استونيا

وأضافت أن الكلاب تستمع بصمت، وهي لن تبدي أي انتقاد بخلاف الأطفال والكبار، بالتالي تساعد هذه الجلسات الأطفال على اكتساب الثقة بالنفس والتعبير عن أنفسهم بحرية.

وأطلق هذا البرنامج التعليمي في شباط/فبراير، وهو مجاني ومتاح أمام كل الراغبين.

وتتراوح أعمار معظم المشاركين فيه بين الخامسة والسادسة، لكن هناك أيضا من هم في العاشرة من عمرهم.

ويختار الأطفال بأنفسهم أي كلب يريدون، ومن ثم يقرأون على مسامعه كتابا على مدى نصف ساعة كل مرة يزورون المكتبة.


المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG