Accessibility links

شبح الموت جوعا يطارد أطفال سورية


أطفال سوريون يلعبون بالثلج في مخيم للاجئين في سهل البقاع- أرشيف

أطفال سوريون يلعبون بالثلج في مخيم للاجئين في سهل البقاع- أرشيف

كشف تقييم غذائي أعدته منظمات دولية، على رأسها منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، أن الأطفال السوريين اللاجئين في لبنان يواجهون بشكل متزايد خطر الموت بسبب سوء التغذية.

وتوصلت الدراسة إلى أن نحو 10 آلاف طفل دون سن الخامسة، يعانون من سوء حاد في التغذية بينهم نحو 1800، يواجهون خطر الموت.

ويصاحب نقص الغذاء، ضعف الإمكانيات المعيشية وغياب الرعاية الطبية، ما يزيد من معاناة الأطفال الذين هربوا من شبح الحرب في بلادهم.

ولا توفر المساعدات التي يحصل عليها اللاجئون السوريون في لبنان، العناصر الغذائية الأساسية خاصة للأطفال فيجد هؤلاء الصغار أنفسهم في مواجهة مع الجوع والمرض، إضافة إلى معاناتهم من البرد القارس وضياع فرص التعليم.

وقالت منظمة اليونيسف إن تفشي سوء التغذية في أجزاء من لبنان، تضاعف تقريبا منذ عام 2012، محذرة من أن الوضع قد يزداد تدهورا.

تقرير هبة الغباشي يسلط الضوء على الموضوع:

XS
SM
MD
LG